احذروا الإستحمام بالماء الساخن.. أضراره كثيرة!

احذروا الإستحمام بالماء الساخن.. أضراره كثيرة!


عود الحزم

في فصل الشتاء ومع برودة الجو نلجأ للاستحمام بالماء الساخن والذي ربما يفضله البعض حتى في فصل الصيف، من دون التفكير في الأضرار التي يمكن أن تسببها سخونة الماء على البشرة أو الشعر.فما هي أضرار الماء الساخن على الجلد والشعر؟ وكيف يمكن تجنب أو التقليل من حدة هذه الأضرار؟
أضرار الماء الساخن
تقول الدكتورة حنان أحمد، أستاذة الأمراض الجلدية بكلية الطب جامعة عين شمس إن الاستحمام بالماء الساخن يؤثر بمرور الوقت على البشرة والشعر، فيؤدي إلى جفاف الشعر الأمر الذي يسبب تقصفه، فضلا عن مظهره الباهت وغير الصحي، كما يؤثر على الجلد ويؤدي إلى جفافه، ما يسبب الحكة التي يمكن أن تؤدي للإصابة بالإكزيما.
وأشارت إلى أن تكرار غسل الشعر أثناء الاستحمام بالشامبو يؤدي إلى مشاكل للشعر والجلد أيضا، لأنه يزيل الطبقة الدهنية التي تغطي البشرة والشعر، والتي تكون بمثابة طبقة حماية لهما فضلا عن أنها تمنحهما مزيدا من النعومة، وبالتالي إزالتها تسبب جفافًا للشعر.
اتبع هذه النصائح
لتجنب الأضرار السابقة وللحفاظ على صحة الشعر والجلد، تقدم الطبيبة عددًا من النصائح هي:
أن يكون ماء الاستحمام دافئًا أو فاترًا وليس ساخنا.

تهوئة الحمام أثناء الاستحمام، فرغم أن البخار يساعد على فتح مسام البشرة، إلا أن زيادته لدرجة كبيرة يسبب مشاكل كثيرة للجلد، يمكن أن تصل في بعض الأحيان إلى حروق بالجلد.
يفضل بعد أخذ حمام دافئ تمرير قطعة مبللة بالماء البارد على الوجه، لأن ذلك يساعد على انقباض المسام وتهدئة الاحمرار الذي يبدو على الوجه بعد الاستحمام.

يُفضل الاكتفاء بغسل الشعر بالشامبو مرتين فقط خلال الأسبوع، ويوم بعد يوم في حالة الشعر الدهني.
(elconsolto)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً