لبنان يطالب الكويت بإرسال ملف استرداد قاتل الخادمة الفلبينية

لبنان يطالب الكويت بإرسال ملف استرداد قاتل الخادمة الفلبينية

كشف النائب العام التمييزي في لبنان القاضي سمير حمود أن السلطات اللبنانية خاطبت نظيرتها الكويتية عبر الإنتربول والطرق الدبلوماسية، بهدف إرسال الكويت ملف طلب استرداد اللبناني نادر عصام عساف المتهم  هو وزوجته السورية منى حسون بقتل الفلبينية جوانا دانييلا ديمافيليس.
وقال القاضي حمود إن توقيف عساف جرى بعد تعميم “نشرة حمراء” بحقه، لافتًا إلى أن زوجة المتهم موقوفة حاليًا في سوريا، وفق ما نشرته صحيفة الراي الكويتية.
وأضاف أن عساف أدلى بإفادته الأولية، وتابع القول “نحن في انتظار تسلمنا من الكويت ملف استرداد المتهم”.
وردًا على سؤال حول إمكانية طلب الفلبين تسليمها المتهم المشتبه بقتله الخادمة الفلبينية في الكويت، قال القاضي حمود ” لا توجد اتفاقية قضائية بين لبنان والفلبين، والجرم لم يرتكب على الأراضي الفلبينية”.
ويواصل جهاز الأمن العام اللبناني تحقيقاته في بيروت مع المتهم عساف.
 وعثر على الفلبينية ديمافيليس قبل 19 يومًا جثةً في “فريزر” داخل شقة كان الزوجان يستأجرانها في الكويت، وتركاها قبل نحو عام وأربعة أشهر، في حين قالت السلطات اللبنانية إن الزوجة المتهمة قد أوقفتها أجهزة الأمن السورية.
 من جانبها قالت مصادر في عائلة عساف إن توقيف نادر وزوجته جرى في سوريا، وتم توكيل محامٍ في بيروت للدفاع عن المتهم، حيث زاره أول أمس في مكان التحقيق لأخذ توقيعه على توكيل الدفاع عنه.
بدوره أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلبينية هاري روكي، في إجابته عن أسئلة صحافيين، أن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي كلف المكتب الوطني للتحقيقات المطالبة بتسليم اللبناني المشتبه في قتله الخادمة الفلبينية جوانا ديمافيليس.
 ونقل موقع مانيلا تايمز رسالة نصية من الرئاسة الفلبينية إلى الصحافيين طالبت بسرعة معاقبة اللبناني المتهم بقتله جوانا عقب اعتقاله، فيما أفادت وسائل إعلام فلبينية أخرى بأن مانيلا أُبلغت عبر سفيرها في الكويت يوم الخميس الماضي بأنه جرى توقيف عساف.
ونقلت هذه الوسائل ما وصفته “اعترافات أدلى بها عساف”، نسبت له القول “إن جوانا كانت حية تلفظ أنفاسها الأخيرة حين وضعها بنفسه في فريزر الثلاجة”، بعدما أقدمت زوجته على تعذيبها في بيتهما بالكويت.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً