القبض على عربي يسرق ضحاياه “بالحيلة” في الشارقة

القبض على عربي يسرق ضحاياه “بالحيلة” في الشارقة

تمكن قسم التحريات والمباحث الجنائية بإدارة شرطة المنطقة الشرقية بإمارة الشارقة بإلقاء القبض على شخص من الجنسية العربية، إثر بلاغ ورد إليها يفيد بتعرض محل تجاري للسرقة عن طريق الخداع والتحايل على البائع بمعاونه شخص آخر .
وكان بلاغ قد ورد من صاحب المحل يفيد عن قيام شخصان بالدخول إلى محله حيث طلب احدهم شراء علبة زيت التشحيم للسيارة البالغ قيمتها 50 درهم وقام بتسليمه مبلغ 500 ، ثم أرجع البائع باقي المبلغ له في حين يقوم الآخر بتضليل البالع وتشتيت فكره بطلب عدة بضائع وإرجاعها على المحل مرة أخرى بحجة أن سعرها مرتفع وبعدها يطلب المشتبه به إرجاع المبلغ ، وذلك بإيهام البائع أنه استلم مبلغ البضاعة المسترجعة ، وبعد خروجهم أدرك البائع الخدعة بأنهم استغلوا ذلك لسرقة المبلغ منه بالحيلة .
وأوضح المقدم علي محمد الظنحاني رئيس قسم التحريات والمباحث الجنائية أنه بناءً على البلاغ المقدم من صاحب المحل تم تشكيل فريق أمني يعمل على جمع المعلومات والبحث عن مرتكبي هذه الجرائم وملاحقتهم والقبض عليهم.
ومن خلال الوقوف على الأسلوب الإجرامي المتبع ومعرفة الأماكن التي تكررت فيها حوادث السرقات بالحيلة ، تولى فريق أمني تابع لأجهزة التحريات والمباحث الجنائية بإدارة شرطة المنطقة الشرقية مهمة البحث والتحري حيث تبين أنهم نفذوا هذا الأسلوب الجرمي في عدة محلات تجارية واستولوا على الأموال ، حيث كان وراء هذه السرقات شخصان من الجنسية العربية، وتم القبض على أحدهم فيما لاذ الآخر بالفرار إلى خارج الدولة قبل ورود البلاغ ، وبمواجه المشتبه به اعترف بتنفيذ سرقات عدة بنفس الحيلة والخداعة باستخدام اسلوب التضليل للاستيلاء على الأموال بمساعدة شخص آخر ، وتم تسجيل اعترافاته كاملة حول تلك السرقات وتم إحالته للنيابة العامة.
وأكد المقدم علي الظنحاني أن الأجهزة الأمنية على درجة عالية من الكفاءة والمهنية وخاصة فيما يتعلق بجرائم السرقة بالحيلة، وقادرة على الوصول إلى المجرمين مهما بلغوا من الدهاء، محذراً أصحاب النفوس الضعيفة من القيام بمثل هذه الأفعال الغير قانونية والسعي وراء الكسب السريع من خلال عمليات النصب والاحتيال ، مبيناً أن شرطـة الشارقة ستكون بالمرصاد لكل من يحاول العبث والالتفاف على القانون.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً