مصر.. تفاصيل التحقيقات مع ريهام سعيد في قضية “خطف الأطفال”

مصر.. تفاصيل التحقيقات مع ريهام سعيد في قضية “خطف الأطفال”


عود الحزم

ألقت الإعلامية المصرية ريهام سعيد، مسؤولية الأزمة التي نشبت مؤخرًا وقضت بحبسها، على مسؤولي الإنتاج والمعدّين لبرنامجها “صبايا الخير”، في الاتهامات التي تشمل “التحريض على الخطف، والاتجار بالبشر، وإذاعة ما يُكدِّر السلم والأمن في المجتمع”.
وقالت سعيد خلال التحقيقات التي أجريت، اليوم الثلاثاء، إنها “لا تشارك في اختيار وإعداد التقارير”، مُلقية بالمسؤولية على الإنتاج والمُعدِّين، وأنها طلبت من المعدين إبلاغ الشرطة بالتقرير المصور عن “خطف الأطفال”.
ووجهت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، خلال تحقيقاتها مع الإعلامية المصرية، تهم “التحريض على الخطف، والاتجار بالبشر، وإذاعة ما يُكدِّر السلم والأمن في المجتمع”، وهي التهم التي أنكرتها جميعًا.
وحمّلت الإعلامية المصرية المعدة التي تدعى “غرام” مسؤولية الحلقة، معتبرة أنّها معدة تحت التمرين، وأنّها لم تطلب منها تقريرًا عن خطف الأطفال، وفق التحقيقات.
وكانت نيابة شرق القاهرة الكلية قررت حبس مُعدَّة ومصور ببرنامج “صبايا الخير”، الذي تقدمه الإعلامية ريهام سعيد، 15 يومًا على ذمة التحقيقات، قبل أن تضم إليهما المذيعة والمدير الفني ورئيس تحرير البرنامج، بالحبس 4 أيام، في اتهامهم بـ”التحريض على خطف طفلين”.
وكانت أجهزة الأمن تلقت بلاغًا في 28 يناير الماضي، يفيد باختفاء “طفلين” عمريهما “5 و6” سنوات من أمام منزلهما في السلام.
وكشفت تحقيقات النيابة أن معدة البرنامج دخلت في اتفاق مع عصابة لبيع الأطفال وخطفهم، وقامت بالتواصل مع العصابة على أنها تريد شراء أطفال، وتم الاتفاق على مبلغ 300 ألف جنيه للطفل والاتفاق على طفلين، وذلك لإنتاج حلقة في برنامجها الشهير.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً