حبس الإعلامية المصرية ريهام سعيد

حبس الإعلامية المصرية ريهام سعيد

قررت النيابة المصرية، اليوم الاثنين، حبس الإعلامية ريهام سعيد، مقدمة برنامج “صبايا الخير” على فضائية “النهار” المصرية، ورئيس تحرير برنامجها، ومصوّر، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجريها النيابة معهم بتهمة التحريض على خطف الأطفال.
وواجهت النيابة، ريهام سعيد، بأقوال غرام عيسى معدة البرنامج المحبوسة على ذمة القضية، في اتهامهما بالاشتراك مع عصابة لخطف الأطفال، والتحريض على خطفهم، وعدم إبلاغ السلطات.
وكشفت تحقيقات النيابة، أن الواقعة تتلخص في تلقيها بلاغًا باختطاف طفلين في منطقة السلام، وكلفت بسرعة تحرير الأطفال وضبط الخاطفين.
وعقب تقنين الإجراءات، تمكنت الأجهزة الأمنية من تحرير الأطفال والقبض على اثنين من خاطفيهم، اعترفا أن أحد الأشخاص “إسلام” أبرم اتفاقًا معهما على الخطف، وأنه من سيقوم بشراء الأطفال منهما.
وبإصدار قرار ضبط وإحضار “إسلام”، تمكنت قوات الأمن من ضبطه واعترف أن هناك فتاة تدعى “غرام” معدة مع المذيعة ريهام سعيد، وقال إنها صديقته ودائمًا ما يعطيها أخبارًا، وفي إحدى المرات قالت له، تعال نعمل موضوعًا عن الخطف.
وأضاف المتهم أمام النيابة، أنه بدوره بحث عن أحد الأشخاص يعرفه جيدًا، وعرض عليه مبلغًا كبيرًا، وقام باختطاف الطفلين، واحتجازهما لأكثر من يوم، منتظرين التصوير، ولم يبلغوا جهات التحقيق.
تعود تفاصيل الواقعة إلى مقطع فيديو عرضته الإعلامية ريهام سعيد، عبر برنامجها “صبايا الخير”، ادعت فيه نجاح أسرة البرنامج في إعادة طفلين مختطفين إلى أهاليهما، وعرضت مداهمة الشرطة للقبض على 3 متهمين في الواقعة، واعترف أحدهم بفعلته بتحريض من “غرام” معدة البرنامج.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً