الإمارات التاسعة عالمياً من حيث طول مشاريع اليخوت الفاخرة قيد التصنيع

الإمارات التاسعة عالمياً من حيث طول مشاريع اليخوت الفاخرة قيد التصنيع

صعدت دولة الإمارات العربية المتحدة إلى المركز التاسع عالمياً من ناحية طول مشاريع اليخوت الفاخرة قيد التصنيع لهذا العام، مؤكدة مكانتها العالمية الرائدة في قطاع الملاحة الترفيهية مع 14 مشروع يخت فاخر بطول إجمالي يبلغ 611 متراً. ويساهم معرض دبي العالمي للقوارب، الذي تقام دورته لهذا العام من 27 فبراير (شباط) ولغاية 3 مارس (آذار) في موقع جديد على قناة دبي المائية، بشكل رئيسي في توليد طلب مستدام على اليخوت الفاخرة في المنطقة، باعتباره الحدث الملاحي الأهم في المنطقة.معرض عالميووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، يعود معرض دبي العالمي للقوارب، في دورته رقم 26 لهذا العام، ليستقطب أكبر صانعي اليخوت وأهم مصمميها من مختلف أنحاء العالم، بالإضافة إلى مجموعة من كبار خبراء مجالي التوريد والتصنيع في قطاع الملاحة الترفيهية، ويربط المعرض بين شركات تصنيع اليخوت وعملائها المحتملين، مؤكدًا على مكانة الشرق الأوسط كأحد أهم أسواق اليخوت في العالم.و قالت المدير التجاري لشركة أميلز روز دامن، “نحن سعداء بمشاركتنا في معرض دبي العالمي للقوارب في عام جديد بيخوت من علامتي أميلز ودامن، تولي مجموعتنا اهتماماً كبيراً لمنطقة الشرق الأوسط منذ بداية نشاطنا فيها قبل 40 عاماً، ولا تزال المنطقة أحد أهم أسواقنا، ويعد معرض دبي العالمي للقوارب حدثاً رئيسياً على روزنامة فعالياتنا على مدى 14 عاماً، وهذا يؤكد التزامنا بسوق الإمارات وشريكنا البواردي دامن في دبي والشارقة والفجيرة”.جناح خاصويشارك أعضاء جمعية صانعي اليخوت الفاخرة “سايباس” في دورة هذا العام بجناح خاص يحمل اسم “جادة اليخوت الفاخرة”، وتتضمن قائمة الصانعين المشاركين لهذا العام كلًا من “باجليتو” و”بينيتي” و”سي آر إن” و”فينسانتييري لليخوت” و”لارسين” و”فيدشيب” و”أوشيانو” و”سانلورنزو” و”هيسن”.وتتولى شركة جلف كرافت مهمة بناء مشروع اليخت الفاخر الأكبر لهذا العام والذي يحمل اسم ماجيستي 175، وتعد جلف كرافت من أكبر العارضين في معرض دبي العالمي للقوارب، ويستعرض صانع اليخوت الفاخرة المحلي مجموعة مختارة من أفضل المراكب وأجملها في دورة هذا العام من المعرض.بالإضافة إلى تصنيف دبي ضمن أول عشر مدن في العالم فيما يتعلق بالأنشطة التجارية لعام 2017، والمرتبة الخامسة عالميًا فيما يتعلق بقدرتها على المنافسة والجاذبية، يشهد قطاع الملاحة السياحية مزيداً من التطوير، وتحافظ منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على مكانتها كسوق رئيسي لليخوت الفاخرة.وكانت سايباس قد نشرت تقريرها الاقتصادي السنوي لعام 2017، والذي كشفت خلاله أن منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا تضم 205 يختًا ترفيهيًا فائق الفخامة. وكان للمنطقة أثر في نمو عدد اليخوت الفاخرة عالميًا بنسبة 7% على مدى السنوات الثلاثة الماضية مما يعكس أهمية المنطقة في قطاع الملاحة الترفيهية على الساحة العالمية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً