تحسين العلاقة الحميمة بعد عمر الستين.. هل هو ممكن؟ تابعوا نصائحنا

تحسين العلاقة الحميمة بعد عمر الستين.. هل هو ممكن؟ تابعوا نصائحنا

الابتعاد عن التدخين يحافظ على القدرة الجنسية

العلاقة الجنسية بين الزوجين تختلف وتتغير مع التقدّم في العمر، حيث يخف ايقاعها وتتغير انماطها، فتصبح في عمر الستين أصعب وبحاجة لبذل جهد أكبر من فترة الشباب.. موقع العرب.كوم يقدّم لك يا عزيزتي الزوجية بعض النصائح التي قد تفيد في تحسين العلاقة الحميمة بعد الستين من العمر: 
صورة توضيحية
– تناول الأكل الصحي والمشي المنتظم يومياً.
– الابتعاد عن التدخين يحافظ على القدرة الجنسية.
-إياك وانتقاد الشريك سواء على الصعيد الجسدي أو الأداء.

 – زيادة الرومانسية وقضاء الوقت الحميم يحسّن من العلاقة، كما أن تجربة أوقات مختلفة للعلاقة مثلاً في الصباح مفيد جداً.

– تحدثي إلى شريكك عن احتياجاتك والتغيرات التي تشعرين بها، فمن الطبيعي أنكما تحتاجان الآن إلى إثارةٍ أكبر ولوقتٍ أكبر لإتمام العلاقة.

– بعض الأدوية مثل التي تستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم وأدوية القلب والحموضة والمهدئات لها تأثير سلبي على الحياة الجنسية، لذلك يمكن مراجعة الطبيب لبحث إمكانية تغيير بعضها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً