كندا ملاذ المهاجرين الجديد بعد إغلاق ترامب باب أمريكا في وجوههم

كندا ملاذ المهاجرين الجديد بعد إغلاق ترامب باب أمريكا في وجوههم

يسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفرض مزيد من القيود على قدوم المهاجرين إلى الولايات المتحدة، في حين يرحب جاره رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، باستضافة المزيد من طالبي اللجوء في كندا. وشهدت أرقام اللاجئين القادمين إلى كندا ارتفاعاً ملحوظاً، وقالت هيئة الإذاعة الكندية، إن البلاد استضافت أكبر عدد من المهاجرين بين 2013و2017 مقارنةً مع العقود الثلاث الماضية، وفق ما ذكرت مجلة “نيوزويك” الأمريكية الأربعاء.وتشير التحليلات إلى أن نسبة قبول اللاجئين في كندا ارتفعت 70% في الأشهر الـ9 الأولى من عام 2017 مقارنةً مع عام 2013، الذي شهد ارتفاعاً محدوداًَ بنسبة 44%. ويوم الثلاثاء، قال ترامب إنه يرحب بإغلاق آخر للحكومة إذا كان الكونغرس عاجزاً عن تغير قانون الهجرة، موضحاً أنه سيمنع المجرمين من دخول الولايات المتحدة.وفي سؤال عن السبب الذي يجعل كندا تستقبل مزيداً من المهاجرين، قالت وزارة الهجرة، إن طلبات اللجوء تُراجع وفق أسس موضوعية ودقيقة، إضافةً إلى أن الوزارة تنظر في طلبات اللجوء في غضون 60 يوماً من تاريخ تقديمها، ما يُسهل العملية أمام طالبي اللجوء مقارنةً مع دول أخرى.  

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً