جمعية الإمارات للتأمين : حادث الضباب في أبوظبي مشمولة بالتأمين

جمعية الإمارات للتأمين : حادث الضباب في أبوظبي مشمولة بالتأمين

‏أكد ‏الأمين العام لجمعية الإمارات للتأمين، فريد لطفي، أن ‏التأمين يغطي تعويضات حوادث السيارات التي تحصل بسبب الضباب، وذلك بعد حوادث أمس الثلاثاء في العاصمة أبوظبي، وتصادم 44 مركبة على شارع الشيخ محمد بن راشد، مبيناً أن “حادث التتابع بين السيارات يعتبر من الحوادث العادية ولا يصنف كارثةً طبيعية”. وأوضح فريد لطفي ، أن “هذه الأنواع من الحوادث يمكن أن تحصل في أي دولة في العالم، وشركات التأمين ملزمة بتغطية الخسائر استناداً إلى التقرير المروري الذي تصدره الجهات المختصة في هذا الشأن”.تعويضات السائقينوبيّن أن “شركات التأمين تعمل بعد صدور التقرير على تحديد الخسائر والتعويضات للسائقين وفق نوع التأمين الخاص بالسائق، وفيما إذا كان شاملاً، أو طرفاً ثانياً، وإذا كان صاحب السيارة متسبباً، أو متضرراً بما يوافق بوليصة التأمين”.ولفت إلى أن “الجهات المختصة تعد التقرير وتسلم نسختين منه إلى طرفي الحادث نسخة “وردية وبيضاء”، وتحتفظ بنسخة ثالثة “خضراء”، وبعدها يستطيع صاحب السيارة مراجعة شركة التأمين التي أمّن لديها سيارته.الكوارث مؤمنة أيضاًونوه مدير عام جمعية الإمارات للتأمين، إلى أن “السيارات المتضررة في الكوارث الطبيعية، مثل الفيضانات والأمطار والأعاصير مشمولة بالتأمين أيضاً في الدولة، وذلك وفق التعديل الجديد للقانون الذي بدأ تطبيقه في بداية العام الماضي 2017”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً