سعودي يعتدي على ابن مالك بناية يعمل بها مدعيًا “الولاية” عليه

سعودي يعتدي على ابن مالك بناية يعمل بها مدعيًا “الولاية” عليه

ألقت شرطة جدة في السعودية، الثلاثاء، القبض على سعودي ثلاثيني يعمل موظف استقبال في إحدى بنايات الشقق المفروشة، بعد اعتدائه بالضرب والتعنيف على ابن مالك العمارة المسافر خارج المملكة، مبررًا أنه يملك حق الولاية على الطفل المجني عليه بموافقة والده.
وكشف الطفل المجني عليه، ويدعى سامي، أنه دائمًا ما يتعرض للضرب والتعنيف من قبل المتهم، وأنه سبق واحتجزه داخل غرفة بالبناية مدة 3 أيام، وربطه فيها منعًا لخروجه؛ ما دفعه بعد واقعة الضرب الأخيرة للتحدث أمام الشرطة، والتواصل مع أعمامه، فيما قام الأخ غير الشقيق للمجني عليه بإيصال مقطع فيديو يوثق واقعة التعنيف لأعمامه لتقديمه للشرطة.
وقال عم الطفل “سامي”، وفق صحيفة “سبق” المحلية، إنه تلقى اتصالًا من ابن أخيه (المجني عليه)، وهو يتيم الأم، وعمره 13 عامًا، يخبره فيه أنه تعرض لاعتداء من قبل “موظف الاستقبال” في بناية الشقق المفروشة في حي النزهة، موضحًا أنه تعرض للتعنيف بعد أن طلب منه الموظف إحضار ولاعة، متهمًا إياه بشرب الدخان.
وأضاف، أنه طلب من ابن أخيه المجني عليه إبلاغ الشرطة، مؤكدا أنه قام بنفسه بتقديم بلاغ رسمي، مبينًا أن الجهات الأمنية حضرت إلى الموقع وضبطت المعتدي، وتم إيقافه إلى حين اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.
وأضاف عم الطفل، أن مقطع الفيديو الذي يثبت واقعة الاعتداء ورصدته كاميرات البناية، وصله عن طريق الأخ غير الشقيق للطفل سامي، وكذلك وثق محاولة تدخل عامل البناية وأحد المستأجرين لمنع موظف الاستقبال من اعتدائه دون فائدة.
وكشف عم الطفل، أن ابن أخيه من أم إثيوبية وهي الثانية التي تزوجها شقيقه حين كان في إثيوبيا، لكنها توفت، فتم إحضار الطفل “سامي” للعيش مع أبيه في تلك البناية التي منحه فيها غرفة، كونه مالكها، لافتًا إلى أن والد المجني عليه خارج السعودية حاليًا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً