ما هو المعدّل الطبيعي لممارسة الرجل للعلاقة الحميمة؟

ما هو المعدّل الطبيعي لممارسة الرجل للعلاقة الحميمة؟

تعتبر ممارسة العلاقة الحميمة من الأمور المفيدة والصحية لاستمرار الزواج وتعزيز الحب بين الشريكين. إلّا أن رغبة الرجل وقدرته على ممارسة العلاقة الحميمة تختلف عن تلك التي تملكها المرأة، وهذا أمر طبيعيّ يعود لتركيبة جسم الرجل ووظيفته.كم مرة يمارس الرجل الجنس في الأسبوع؟
إن العمر، البنية الجسدية والصحة، هي من العوامل الرئيسية التي تؤثّر بشكل مباشر على قدرة الرجل الجنسية. فكلّما كان في عمر صغير وكان يتمتّع بصحة قوية تخلو من الأمراض التي تؤثر على أدائه الجنسيّ مثل السكري، امراض القلب والشرايين وغيرها، كلّما ازدادت قدراته الجنسية وارتفعت رغبته في ممارسة العلاقة الحميمة. فالرجل الطبيعي الذي لا يعاني من أيّ أمراض صحية ويمارس الرياضة بشكل منتظم، هو قادرٌ على ممارسة الجنس من 3 إلى 4 مرّات في الأسبوع وحتى أكثر.

وفي دراسة نشرت في كتاب The Normal Bar عام 2013 كتبه 3 علماء في المجال الجنسي من بينهم الباحثة Pepper Schwartz، أكّدت ان العدد الطبيعي لمرّات ممارسة الرجل الجنس في الأسبوع هي 3 إلى 4 مرّات فيما تبدأ بالتراجع مع تقدّمه بالسنّ ومعاناته من مشاكل صحية لتصل إلى مرّتين أو مرّة.
بعض النصائح لتعزيز نجاح العلاقة الحميمة
– للمحافظة على عدد المرّات التي يمارس فيها الرجل الجنس في الأسبوع من المهم أن يقوم بشكل دوريّ وخصوصاً عند بلوغه الثلاثين من عمره، مجموعة من الفحوصات والاستشارات الطبية لتفادي الإصابة بالأمراض والبدء بالعلاج فواراً بحال تمّ اكتشاف أيّ منها.
– إن الرومانسية تلعب دوراً رئيسياً من حيث تعزيز رغبة الرجل بممارسة العلاقة الحميمة عدة مرات في الأسبوع. من هنا على الشريكين العمل على حلّ الخلافات الزوجية واللجوء إلى الحوار والنقاش البناء ما يبعد التوتر عن الحياة الجنسية ويعزّز عدد مرّات ممارسة العلاقة الحميمة في الأسبوع.
– ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم (للرجل والمرأة) ما يبعد التوتر والأمراض ويعزّز من آدائهما الجنسي.
– الإقلاع عن التدخين واتباع نظام غذائي خالي من الدهون والسكريات، وغنيّ بالبروتين والألياف الغذائية.
(صحتي)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً