طبيب مزيف يصيب 21 شخصًا بالإيدز

طبيب مزيف يصيب 21 شخصًا بالإيدز

كشف مسؤول صحي هندي، أن طبيبًا مزيفًا، يعالج القرويين الفقراء المصابين بنزلات البرد والسعال والإسهال، أصاب ما لا يقل عن 21 منهم بفيروس نقص المناعة المكتسبة “الإيدز“؛ بسبب استخدام الإبر الملوثة.
ووفقًا لصحيفة “الإندبندنت” البريطانية، قال المسؤول سوشيل تشودري، إن الشرطة تبحث عن راجندرا ياداف، الذي هرب من “بانجارمو”، وهي بلدة صغيرة في ولاية أوتار براديش الشمالية.
كما قال القرويون، إنهم نادرًا ما رأوا الطبيب يغير الإبر، وقال تشودري، اليوم، إن ذلك قد يكون السبب في انتشار فيروس الإيدز.
يذكر أن الملايين من الفقراء يسعون إلى الأطباء المزيفين؛ للحصول على علاجات رخيصة، وذلك مع مواجهة نظام الرعاية الصحية في الهند نقصًا كبيرًا في الأطباء والمستشفيات.
وفقًا لبرنامج الأمم المتحدة المشترك لفيروس نقص المناعة البشرية، وصل عدد المصابين بالإيدز 2.1 مليون شخص في الهند، في نهاية عام 2016، وحتى الآن لم يتضح ما إذا قد تم القبض على الطبيب المزيف الهارب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً