دراسة: المريض في الإمارات يحمل سجله الطبي على الهاتف

دراسة: المريض في الإمارات يحمل سجله الطبي على الهاتف

كشفت دراسة بحثية أن مستشفيات الإمارات، “اتجهت للتخلص من الملف الورقي، والتحول كلياً إلى الملف الصحي الإلكتروني، وأن المرضى في الإمارات يحملون تاريخهم الصحي وتقاريرهم الطبية على هواتفهم المحمولة”. وذكرت الدراسة التي صدرت اليوم الاثنين أن “معرض الصحة العربي الذي اختتم فعالياته في دبي قبل أيام، كشف أن القطاع الصحي في الإمارات يأتي في مقدمة القطاعات الصحية في دول الشرق الاوسط التي تخلصت من الملفات الصحية والوصفات الطبية الورقية، واعتمدت على الملف الالكتروني الذي يتيح للطبيب الاطلاع على التاريخ الصحي للمريض في أي وقت وفي أي مستشفى أو مركز صحي”.”رعايتي”وقالت الدراسة التي أعدها باحثون مشاركون في المعرض، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، أطلقت مشروع الملف الوطني الصحي الموحد تحت اسم “رعايتي”، والذي يغطي كافة المنشآت الصحية الحكومية والخاصة بالدولة على مراحل حتى 2021.وقال وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية الدكتور محمد سليم العلماء يمثل “رعايتي” منصة صحية رقمية، تتيح الوصول إلى بيانات المرضى في اي مستشفى ما يساعد على اتخاذ قرارات سريرية أفضل وتوفير الوقت وتحسين إدارة نفقات الرعاية الصحية، والحصول على نتائج صحية أفضل من خلال إشراك الأفراد والأسرة والرعاية الصحية.وأعلنت مجموعة “في بي إس” للرعاية الصحية وشركة فيليبس، خلال معرض الصحة العربي، توقيع اتفاقية تمتد 10 سنوات لتطبيق نظام فيليبس للسجلات الطبية الإلكترونية على مستوى المؤسسة.وفقاً للاتفاقية، سيتم تركيب نظام سجلات طبية إلكترونية بمستشفيات ميديور وبرجيل وشبكة في بي إس للرعاية الصحية بالامارات، وهو نظام متكامل يساعد على “الإدارة المركزية للعمليات الطبية والتنظيمية والإدارية لرفع كفاءة الأداء السريري والإداري”.فوائد الملف الإلكترونيوقالت مدير إدارة تقنية المعلومات في هيئة الصحة في دبي أماني الجسمي، أن الملف الإلكتروني يحقق الكثير من الفوائد، للمنشآت الطبية والمرضى على حد سواء، حيث يتيح للمريض الاطلاع على تقاريره الصحية في أي وقت وزمان، يوثق صلة المريض والطبيب، ويختصر إجراءات العلاج.وشرحت أن النظام يطبق على مستوى كافة المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة للهيئة في دبي، وبموجبه تم تخصيص سجل فردي إلكتروني موحد للمريض يشمل معلوماته الطبية كاملة، الشيء مايمكن الطبيب من الحصول على ملف المريض مباشرة بغض النظر عن آخر مكان تم تلقي العلاج فيه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً