عصبية المرأة.. قد تكون أسبابها صحيّة

عصبية المرأة.. قد تكون أسبابها صحيّة

الاختلال في إفرازات الغدد يؤثر على الحالة المزاجية للمرأة ويجعلها عصبية

كثيرًا ما يُطلق على المرأة صفة العصبية، ولكن لماذا؟ هل كنت تعلمين أن هناك عدة أسباب تقف وراء عصبيتك، ومنها صحيّة؟ تابعي معنا…

صورة توضيحية 
إفرازات الغدد
الاختلال في إفرازات الغدد يؤثر على الحالة المزاجية للمرأة ويجعلها عصبية، وبخاصة اختلال عمل الغدة الدرقية لديها. يمكنك اكتشاف أعراضها من قلة النوم وفقدان الوزن المفاجئ…
مشاكل هرمونيةتصاب المرأة في بعض الأحيان بمشاكل هرمونية تؤثر بشكل سلبي على جسمها، وبخاصة في فترة الدورة الشهرية أو الحمل. الى جانب التقلبات المزاجية والعصبية التي تعيشها المرأة، ستمرّ بفترات توتر واكتئاب ومن الممكن أن تكون بحاجة الى استشارة الطبيب لتناول الأدوية المناسبة.
ضغط العملبحال كنت امرأة عاملة وربة أسرة في الوقت عينه، إذاً أنت ترزحين تحت ضغط كبير عليك أن تعلمي كيفية التعامل معه لكي لا تقعي في فخ العصبية. عندما تكونين مسؤولة عن وظيفة تخرجين لإتمام مهامك فيها، وتعودين بعد ذلك الى البيت للاهتمام بالأطفال وزوجك وتلبية حاجاتهم المختلفة الى حين نومهم، تكونين امرأة بوظيفتين وهذا ما يشكّل لك نقطة ضغط كبيرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً