كيف تحمي طفلك من الأنفلونزا هذا الشتاء؟

كيف تحمي طفلك من الأنفلونزا هذا الشتاء؟

من المعروف أن الجميع يتعرض إلى الإصابة بنزلات البرد أو الأنفلونزا بسبب بردوة الطقس الشديدة، وأكثر ما يقلق الأمهات هو تعرض الطفل للمرض وملازمته للفراش. ولأن الوقاية خير من العلاج، سنقدم لك أيتها الأم في هذا المقال أفضل النصائح التي تساعدك على وقاية طفلك من الإصابة بالأنفلونزا في خطوات بسيطة.
كيف تحمي طفلك من الأنفلونزا؟
النظافة
احرصي على أن يغسل الطفل يديه بعد اللعب، العطس، السعال وخاصة قبل تناول الطعام. يمكنك  استخدام الصابون السائل عوضا عن الصابون الجاف لأنه قد يجمع البكتيريا.
احرصي سيدتي على تنظيف لعب طفلك وأدواته الصغيرة باستمرار خاصة إذا ما تشاركها مع أحد أصدقائه.
تأكدي من تنظيف أدوات نظافة شخصية خاصة بالطفل، على أن تكون لكل فرد من أفراد الأسرة منشفة وكوب عند غسل الأسنان وما إلى ذلك.
احرصي على تعليم الطفل عدم وضع الأشياء المشتركة في فمه مثل الأقلام أو العملات النقدية.
عودي طفلك على استعمال المناديل الورقية عند العطس أو السعال.
تأكدي خلال فصل الشتاء على تنظيف المنزل وتطهيره من خلال تهويته باستمرار وتعريض الأغطية لأشعة الشمس.
الغذاء
احرصي على تقديم غذاء صحي ومتوازن للطفل ويحتوي الفواكه، الخضراوات والماء.
حضري عصائر طبيعية طازجة مثل عصير البرتقال أو الليمون أو الكيوي أوالفراولة  لأنها مصادر هامة للفيتامين سي.
التدفئة
لا تجعلي غرفة المعيشة دافئة لأن الخروج من الغرفة أو المنزل والتعرض المفاجئ لتيارات الهواء الباردة يؤثر مباشرة على صحة الجهاز التنفسي.
قومي بتقديم كوب من الماء البارد لطفلك قبل خروجه من مكان دافئ إلى الخارج، لأن برودة الماء تساعد على خفض برودة الجسم ليتمكن من التأقلم مع برودة الجو بشكل سليم.
عند تحميم الطفل حاولي بإلباسه في الحمام لأنه سيكون دافئ بسبب حرارة الماء مع الحرص على تجفيف الشعر بمجفف الشعر.
احرصي على تحميم الصغير أو تغيير ملابسه على الأقل بعد ممارسة الرياضة لأن مجرد بقاء الملابس مبللة عليه تتسبب في مرضه، ويمكنك أن ترسلي معه للمدرسة ملابس داخلية وتطلبي منه ومن المدرسة أن يرتديها بعد حصة الرياضة.
نصائح للتعامل مع إصابة الطفل بالأنفلونزا
تجنبي إعطاء الطفل المضادات الحيوية في كل مرة يمرض لأنها تعمل على تدمير جهاز المناعة، خاصة في الحالات غير الحادة. يمكنك الاكتفاء  بخافضات الحرارة وموانع الرشح.
وفري الراحة التامة عند الإصابة بنزلة البرد، احرصي على عدم إرساله للمدرسة في تلك الأيام لأنه يعاني من التعب وحتى لا ينقل العدوى لأصدقائه.
يعتبر عصير البرتقال والليمون من المشروبات الضرورية إلا في حالة السعال بالبلغم فقد يعمل على تهيجه وأحيانا السعال الجاف.
يمكنك تقديم بعض المشروبات المفيدة للطفل مثل  الزنجبيل، اليانسون والكراوية مع تحليتها بالعسل
قدمي لصغيرك الكثير من السوائل خاصة الدافئة وحتى الماء لتعويض ما يفقده من سوائل في الرشح والعرق خلال فترة المرض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً