اكتشفي طريقة التعامل مع تسنين طفلك بشكل صحيح

اكتشفي طريقة التعامل مع تسنين طفلك بشكل صحيح

يعتبر ظهور الأسنان اللبنية لدى الطفل من أبرز التحديات التي يصعب على الأم التعامل معها، وذلك بسبب الأعراض المرافقة لها والتي ترهق الأم والطفل على حد السواء. سنقدم لك سيدتي في هذا المقال الطريقة الصحيحة للتعامل مع التسنين بالشكل الصحيح من أجل سلامة طفلك، فتابعي لتعرفي أكثر.
تبدأ رحلة ظهور الأسنان لدى الطفل ابتداءً من الشهر الثالث وحتى السنة الأولى، لتنتهي بالأضراس الأمامية والخلفية في العام الثاني والثالث.
الأعراض المصاحبة للتسنين
ارتفاع درجة الحرارة: ما يميز حرارة التسنين أنها غير مستمرة، أي تظهر فجأة وتختفي خلال النهار. كل ما عليك فعله هو تخفيض حرارة الطفل من خلال وضع كمادات للطفل أو تناول خافض للحرارة.
قلة الشهية: يمتنع الأطفال عن تناول الطعام في هذه الفترة خوفا من الألم أثناء الأكل، عليك بتشجيع الطفل و محاولة إلهائه أثناء تناول الوجبة حتى يكملها.
سيلان اللعاب: يبدأ اللعاب في السيلان من فم الطفل أثناء التسنين، وهي وسيلة طبيعية لتبريد منطقة اللثة ولا تدعو للقلق. احرصي أيتها الأم على حماية ملابس الطفل من البلل حتى لا يمرض مع منحه عضاضة الأسنان القابلة للتبريد.
الإسهال الحاد: يصاب اغلب الأطفال بالإسهال الحاد، لذلك يجب أن تكون وجبات الطفل ذات قيمة غذائية كبيرة مع تزويده بالنشويات المطبوخة. هذا وتجدر الإشارة إلى ضرورة تدفئة الطفل جيدا خلال هذه الفترة حيث تصبح مناعته أضعف ويصبح عرضة لالتقاط العدوى بسهولة.
البكاء المستمر:  يصبح الطفل خلال الليل في مزاج سيء ويبكى أغلب الوقت عندما يبدأ السن في الظهور من اللثة، وهو أمر مرهق للطفل والأم على حد السواء. يمكنك الاستعانة بجل مهدئ خاص بالتسنين للأطفال وتطبيقه على اللثة للتخفيف من الألم.
التهيج: يصاب بعض الأطفال بالتهيج والاحمرار على مستوى منطقة الذقن بسبب السيلان المتواصل للعاب. يمكنك الاستعانة بقطرات من زيت الزيتون حتى يشفى بالكامل.
طرق لتهدئة التهاب اللثّة
حاولي توفير المأكولات الصلبة بعض الشيء للطفل حتى تساعد على التخلص من الألم. اكتفي بحبة من الخيار المقشر أو جزرة باردة لكن انتبهي له حتى لا يختنق.
استعيني بمنشفة باردة أو عضاضة الأطفال ليبقى فم الطفل باردا، قد تفكرين بإعطاء عضاضة مجمدة للطفل، لكن تجنبي هذه العادة لأن الماء البارد أو الثلج يمكن أن يسبب له الضرر.
 إذا كان الطفل يعاني من التهاب اللثة بشدة يمكنك فرك اللثة بلطف بإصبعك بعد غسل اليدين، أو باستعمال شاش نظيف ومبلل. يساعد الضغط على التخفيف من حدة الانزعاج المصاحب لظهور السن.
احرصي على تجفيف لعاب الطفل وذلك لمنع تهيج الذقن، الأمر بسيط طبقي مرطب الجلد الخاص بالأطفال. قومي أيضا بإبقاء منشفة نظيفة وناعمة قريبة من الطفل لمسح الذقن من اللعاب،

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً