تحذير بريطاني من خطر الميكروويف

تحذير بريطاني من خطر الميكروويف

وجد فريق جامعة مانشستر أن أجهزة الميكروويف تولد حوالي 1.2 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون سنويا، أي ما يعادل ما تنتجه 1.3 ملايين سيارة

توصل علماء إلى أنّ الميكروويف في بريطانيا ينتج كمية كبيرة من ثاني أكسيد الكربون تعادل ما تنتجه أكثر من مليون سيارة. تأتي هذه النتائج بعد دراسة التأثير البيئي الواسع لأجهزة الميكروويف، من خلال معرفة ظروف تصنيعها واستخدامها ورميها بعد نهاية عمرها، وفقًا لما أوردته صحيفة “تلغراف” البريطانية.
صورة توضيحية
وقال الباحثون إنّ “هناك حوالي 23 مليون ميكروويف في المنازل بجميع أنحاء المملكة المتحدة، ولكن على الرغم من شعبيتها الضخمة، لا يعرف الكثير من الأشخاص تأثير هذه الأجهزة على البيئة”.
ووجد فريق جامعة مانشستر أن أجهزة الميكروويف تولد حوالي 1.2 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون سنويا، أي ما يعادل ما تنتجه 1.3 ملايين سيارة. وشدد العلماء على ضرورة استخدام الناس هذه الأفران باتباع الطريقة الصحيحة تجنبا لأضرارها البيئية.
وتقول دراسات سابقة إن عمر الميكروييف الحديث يقل عن سبع سنوات تقريبا، مقارنة مع الأجهزة التي كانت متوفرة في الأسواق قبل حوالي عقدين. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً