تمسّك والد الطفل «آذان»، بالقصاص

تمسّك والد الطفل «آذان»، بالقصاص

قررت محكمة استئناف أبوظبي تأجيل قضية الطفل «آذان» إلى جلسة 13 فبراير المقبل لتوكيل محام للدفاع عن المتهم، وفقاً للترتيب الوارد في الجداول التي أعدتها دائرة القضاء أبوظبي، فيما يخص ندب المحامين.
من جهته تمسّك ماجد تنوير والد الطفل «آذان»، بالقصاص من شقيق زوجته الثانية، الذي سبق وأن دانته محكمة أول درجة بالإعدام، موضحاً أن جميع محاولات الوساطة التي تمت على مدى شهرين بعد صدور الحكم لم تثنه عن التنازل عن دم ابنه الذي اغتصب وقتل في شهر رمضان، ولن يرضى إلا بالقصاص.
وخلال الجلسة التي نظرتها المحكمة اليوم، تبين عدم حضور محامٍ للدفاع عن المتهم، فيما أشار المحامي حسن الريامي الذي سبق وأن كلف بالدفاع عن المتهم أمام محكمة أول درجة إلى أنه على استعداد للدفاع عن المتهم، موضحاً أن الإجراءات تلزم المحكمة بتوكيل محام للدفاع، حيث إن رفض أي محامٍ الدفاع عن المتهم لن يخدم العدالة في شيء بل على العكس تماماً، سيسبب تأجيل مداولات القضية مرة بعد مرة، وهذا لا يخدم بأي حال من الأحوال القضية أو مصلحة أولياء الدم.
وشدد الريامي أن دفاع المحامي عن المتهمين في مثل هذه القضايا رغم بشاعتها، لا يعد جريمة وإنما يأتي تنفيذاً للمادة الرابعة من قانون الإجراءات الجزائية، التي تنص على «أنه يكون لكل متهم في جناية معاقب عليها بالإعدام أو بالسجن المؤبد محام للدفاع عنه في مرحلة المحاكمة فإذا لم يوكل المتهم محامياً عنه، ندبت له المحكمة محامياً تتحمل الدولة مقابلاً لجهده».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً