تعطل في «معلوماتي» يُعيق حصول طلبة بأبوظبي على نتائج الفصل الأول

تعطل في «معلوماتي» يُعيق حصول طلبة بأبوظبي على نتائج الفصل الأول

«التعليم والمعرفة» بثتها إلكترونياً للمراحل من رياض الأطفال إلى الصف الـ 12
تعطل في «معلوماتي» يُعيق حصول طلبة بأبوظبي على نتائج الفصل الأول

شكاوى «معلوماتي» على «فيس بوك». الإمارات اليوم

شكا ذوو طلبة في أبوظبي مما وصفوه بـ«تعطل» نظام معلومات الطالب الإلكتروني «معلوماتي»، ما أعاق حصولهم على نتائج أبنائهم للفصل الدراسي الأول، التي أعلنت دائرة التعليم والمعرفة، أمس، بثها على النظام الإلكتروني من مرحلة رياض الأطفال إلى الصف الـ12.

ذوو الطلبة ردوا على خبر إعلان النتائج عبر
«معلوماتي» بعدد من الشكاوى معظمها
حول مشكلات في التعامل مع النظام.

وكانت الدائرة أعلنت، عبر صفحتيها على موقعي التواصل الاجتماعي «تويتر» و«فيس بوك»، عن إصدار نتائج الفصل الدراسي الأول من رياض الأطفال إلى الصف الـ12 من خلال خدمة «معلوماتي»، الذي يعطي الطلبة صلاحية الاطلاع على البيانات الشخصية والدراسية (الأكاديمية) الخاصة بهم «صيغة مقروءة فقط»، من أي مكان في العالم يتوافر فيه اتصال بالإنترنت.
فيما ردّ ذوو الطلبة على خبر إعلان النتائج على خدمة «معلوماتي» بعدد من الشكاوى، معظمها حول وجود مشكلات في التعامل مع النظام الإلكتروني، داعين مسؤولي دائرة التعليم والمعرفة إلى سرعة معالجة الخلل.
وعلى موقع «تويتر» وجّه والد أحد الطلبة، يدعى «فارس»، تغريدة إلى الدائرة، أكد فيها أنه لا يستطيع دخول النظام لمعرفة نتيجة ابنه، فيما قال آخر، يدعى عبيد الشميلي: «للأسف الموقع به خلل، ولا نستطيع التعامل معه».
ورد طالب يدعى محمد زياد على تغريدة الدائرة بالقول: «والله ما يشتغل الموقع ولا التطبيق»، كما قالت طالبة تدعى فطوم النعيمي: «ما يشتغل الموقع.. أصلحوه»، بينما تساءل آخرون عن آليات احتساب الدرجات والنسب لأبنائهم.
فيما شهدت صفحة الدائرة على «فيس بوك» شكاوى مماثلة، حيث أكدت صاحبة حساب يسمى «زوز شولي» أن الموقع غير فعّال، مطالبة بسرعة إصلاحه، فيما انتقد حساب آخر النظام الإلكتروني، داعياً إلى تطويره بما يليق بالدائرة.
ويمنح نظام «معلوماتي»، التابع لدائرة التعليم والمعرفة، لطلبة المدارس صلاحية الاطلاع على البيانات الشخصية والدراسية (الأكاديمية) الخاصة بهم «صيغة مقروءة فقط» من أي مكان في العالم يتوافر فيه اتصال بالإنترنت، ويتضمن ذلك البيانات الشخصية، وبيانات أولياء الأمور، والبيانات الطبية، والبيانات الخاصة بالمواصلات المدرسية والرسوم والملحقات، إضافة إلى تتبع حالات الحضور والغياب (للحصص وعلى نحو يومي)، والبرامج المسندة إليهم والجوائز، والاطلاع على العلامات الحالية والسابقة/‏‏‏‏‏نتائج الاختبارات (الامتحانات)، والمخرجات التعليمية لطلبة الصفَّيْن الـ10 والـ11، والقيام بطباعة مختلف الجداول الخاصة بهم.
وأطلقت دائرة التعليم والمعرفة (مجلس أبوظبي للتعليم سابقاً) برنامج «معلوماتي» المرتبط بنظام معلومات الطالب الإلكتروني، منتصف عام 2015، بهدف تمكين طلبة الصفوف الـ10 وحتى الـ12 من الاطلاع على معلوماتهم الشخصية والأكاديمية من أي مكان عبر الإنترنت.
وتم تزويد المدارس ببرامج تدريب حول كيفية إنشاء حسابات للطلبة والتعامل معها، ويتم التعامل مع نظام «معلوماتي» بالكامل بواسطة كل إدارة مدرسية على حده، حيث يجب على الطلبة الاتصال بالمدرسة لإنشاء حساب للطالب أو التعامل معه. وفي حالة احتياج الطالب في أي وقت لتغيير معلومة ما موثقة بالنظام، ما عليه إلا الاتصال بإدارة المدرسة.
وقامت المدارس خلال التسجيل، باستخدام الجهاز القارئ للبطاقة الذكية، الذي وفرته الدائرة في المدارس بالتعاون مع هيئة الهوية، للتمكن من قراءة بطاقة هوية ولي الأمر لإتمام عملية التسجيل بنجاح، وحصوله على (اسم مستخدم ورمز المرور)، ليتمكن من الدخول إلى النظام والاطلاع على بيانات ابنه.

مواد ذات علاقة

«معلوماتي» يعلن نتائج «الثانوية العامة» غداً

«وريد» يحدّد التاريخ المرضي للطالب

«أبوظبي للتعليم» يعلن نتائج «الثانوية العامة» عبر «eSIS»

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً