إصابة عشرات الفلسطينيين في جمعة الغضب السادسة

إصابة عشرات الفلسطينيين في جمعة الغضب السادسة

أصيب أمس عدد من الفلسطينيين برصاص الاحتلال والاختناق بالغاز، في جمعة الغضب السادسة، وذلك تنديداً بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب القدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي. وانطلقت معظم المسيرات بعد صلاة الجمعة من مراكز المدن وصولاً إلى نقاط التماس، حيث اندلعت مواجهات عنيفة أدت إلى إصابة العديد من المواطنين بجروح مختلفة.
وفي رام الله أصيب شاب بالرصاص إلى جانب عشرات آخرين بحالات اختناق خلال مواجهات بين عشرات الشبان وجنود الاحتلال الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، كما أصيب ثلاثة شبان في مواجهات مع قوات الاحتلال بقرية اللبن الشرقية جنوبي نابلس.
وفي غزة أصيب عدد من الفلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي وبالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات اندلعت في عدد من نقاط التماس مع الاحتلال شمالي وشرقي قطاع غزة.
في الأثناء شُيّع أمس جثمان الشهيد أمير عبد الحميد أبو مساعد «16 عاماً» إلى مثواه الأخير في مقبرة المغازي وسط القطاع، فيما شيعت نابلس جثمان الفتى الشهيد علي قينو «16 عاماً»، إلى مثواه الأخير في قرية عراق بورين جنوبي المدينة.

لمتابعة التفاصيل اضغط هنا

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً