مصر تجدد للإتحاد الأوروبي رفضها لأي مشروعات ضمن مبادرة حوض النيل دون إخطارها

مصر تجدد للإتحاد الأوروبي رفضها لأي مشروعات ضمن مبادرة حوض النيل دون إخطارها

كشف مسؤول في الخارجية المصرية أن القاهرة جددت رفضها لتمويل الإتحاد الأوروبي أي مشروعات ضمن مبادرة حوض النيل، وذلك أمام اجتماع رسمي برئاسة كولين سيكلونا القائم بأعمال مدير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بجهاز التمثيل الخارجي للاتحاد الأوروبي.

وقال المسؤول إنه تم بحث ملف مشروعات مياه النيل مع الجانب الأوروبي، وتم التأكيد على موقف مصر الرافض لأي تمويل دون موافقة دولتي المصب دون التطرق لملف سد النهضة.وأوضح المسؤول المصري أنه سبق وحذرت مصر الإتحاد الأوروبي من الدخول في أي مشروعات تنموية ضمن مبادرة حوض النيل دون أن يكون هناك علم مسبق لمصر باعتبارها أحد دول حوض النيل وأن لا يكون هناك أي ضرر من تلك المشروعات.وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري أكد في أكثر من اجتماع مع مسؤول أوروبي خلال الشهور الماضية على ضرورة اخطار مصر مسبقا بأي مشروعات يرغب الإتحاد الأوروبي القيام بها ضمن مبادرة حوض النيل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً