الشرعية تتقدم في لحج وتحرّر عدداً من المواقع الاستراتيجية

الشرعية تتقدم في لحج وتحرّر عدداً من المواقع الاستراتيجية

اعترض الدفاع الجوي السعودي، صاروخاً باليستيا أطلقته ميليشيات الحوثيين على نجران، في وقت واصلت قوات الشرعية اليمنية تقدمها على جبهات القتال كافة، طاردة الميليشيات الإيرانية من عدة مواقع جديدة في لحج بسيطرتها على تباب استراتيجية.
وواصلت الميليشيات محاولاتها اليائسة لاستهداف المملكة العربية السعودية بالصواريخ الباليستية الإيرانية واعترض الدفاع الجوي السعودي، أمس، صاروخاً باليستياً أطلقته ميليشيات الحوثيين على نجران.
ومن ناحية أخرى، رصدت مواقع التواصل الاجتماعي، عدداً من الصور لصاروخ حوثي تم اعتراضه بمنطقة نجران، الجمعة الماضية وأظهرت الصور تناثر شظايا الصاروخ على إحدى السيارات، ما أدى لإتلافها جزئياً دون أي إصابات.
وتعليقاً على الصاروخ الذي أطلق على نجران، الجمعة الماضية، صرح الناطق الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، بأن قوات الدفاع الجوي للتحالف رصدت في السابعة و56 دقيقة من صباح الجمعة، عملية إطلاق صاروخ باليستي من داخل الأراضي اليمنية باتجاه نجران. وأفاد العقيد المالكي أن الصاروخ استهدف المناطق المدنية والآهلة بالسكان.
حيث تم اعتراضه وتدميره من قبل سرايا «الباتريوت» في سماء نجران، ما أدى لتناثر الشظايا التي أحدثت أضراراً بسيطة في الممتلكات الخاصة لأحد المواطنين دون خسائر بالأرواح.
من جهة ثانية شنت مقاتلات التحالف العربي أمس، عدة غارات جوية على العاصمة صنعاء، مستهدفة موقعاً عسكرياً للحوثيين بمدينة سعوان. وأفادت مصادر محلية إن حريقاً كبيراً شوهد من مكان سلاح المهندسين بسعوان بعد استهدافه مباشراً من قبل طيران التحالف.
وشن التحالف 35 غارة جوية على عديد مواقع للحوثيين في صنعاء. وصعّدت مقاتلات التحالف من ضرباتها الجوية في العاصمة صنعاء، بعد يوم من إعلان الحوثيين إدخال منظومة صواريخ أرض – جو، حيث باشرت قصف معسكر «الاستقبال» الواقع شمال العاصمة، بأكثر من 30 غارة جوية.
وفي السياق دارت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني من جهة، وميليشيات الحوثي الانقلابية من جهة أخرى في جبل حمامة والتبة الخضراء بمديرية القبيطة، شمالي محافظة لحج. وتمكنت قوات الجيش الوطني من استعادة التبة الخضراء وجبل حمامة الاستراتيجي بالقبيطة، شمالي المحافظة الواقعة جنوب البلاد.
وقال قائد اللواء الرابع مشاه جبلي العميد أبو بكر الجبولي إن الجيش الوطني يخوض معارك عنيفة، تمكن خلالها من السيطرة على التبة الخضراء وجبل الحمامة بعد مواجهات عنيفة مع الميليشيات الانقلابية، وسط خسائر فادحة تكبدتها الميليشيات الانقلابية.
القاعدة
إلى ذلك أعلنت القيادة المركزية الأميركية، عن مقتل ثلاثة من قادة تنظيم القاعدة في اليمن نتيجة العمليات العسكرية للقوات الجوية الأميركية. ووفقاً للمعلومات التي نشرتها القيادة، فقد قتل أبو عمر السناني في 20 نوفمبر الماضي بمحافظة مأرب، حيث كان السناني جزءاً من اللجنة التوجيهية للقاعدة في محافظة البيضاء.
كما تم تصفية المنسق العام للعمليات الخارجية بالتنظيم مقداد السناني، في 15 ديسمبر بالإضافة إلى قتل حبيب السناني المسؤول عن نقل الأسلحة والمتفجرات والأموال لأعضاء التنظيم في شبه الجزيرة العربية وذلك يوم 19 ديسمبر في محافظة مأرب اليمنية. وفي وقت سابق، أعلن البنتاغون القضاء على خمسة من كبار قادة تنظيم القاعدة في اليمن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً