«نداء» و«الموارد البشرية لحكومة دبي» تبحثان التعاون

«نداء» و«الموارد البشرية لحكومة دبي» تبحثان التعاون

استقبل منصور بوعصيبه، المدير التنفيذي لمؤسسة الاتصالات المتخصصة «نداء»، وفداً من دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي يترأسه عبدالله بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، في مقر المؤسسة امس حيث تمت خلال هذه الزيارة مناقشة المواضيع التي تهم الجانبين والاطلاع على استراتيجية الموارد البشرية لمؤسسة «نداء» ومدى مواءمتها مع استراتيجية حكومة دبي 2021، بالإضافة إلى بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في المستقبل.
كما بحث الجانبان كيفية رفع أداء الموظفين وتعزيز القدرات التشغيلية ضمن المؤسسة وإيجاد التوازن والتجانس بين الأقسام المختلفة لضمان استقرار وسير العمل المؤسسي. كما تم استعراض سبل تطوير وتحسين مهارات الموظفين وتعزيز انتمائهم للمُؤسّسة، بالإضافة إلى خلق ظروف العمل الجيّدة والإيجابيّة، فضلاً عن كيفية دعم تقدم العاملين وتطورهم الوظيفي.
ركيزة
وقال عبد الله بن زايد الفلاسي: «تعتبر الموارد البشرية أحد أهم ركائز النمو المؤسسي. واستطاعت إمارة دبي تحقيق إنجازات مميزة في شتى المجالات بفضل الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة والتي تتبنى استراتيجيات ورؤى ترتكز على تنمية الإنسان وتطوير قدراته وتعزيز فاعليته في المجتمع من خلال توفير بيئة إيجابية في مجتمعه ومحيط عمله. وتسير مؤسسة»نداء«على الطريق الصحيح من خلال استراتيجيتها المميزة للموارد البشرية، كي تحقق الأهداف المرجوة. وتأتي زيارتنا من أجل الاطلاع على مسيرتها في مجال التنمية البشرية، حيث نسعى إلى التعاون المشترك فيما بيننا بما يصب في صالح التنمية والنهوض الاقتصادي لإمارة دبي وتحقيق إسعاد الموظفين».
مباحثات
وقال منصور بوعصيبه: «أتقدم بجزيل الشكر لمديرعام إدارة الموارد البشرية لحكومة دبي على زيارته لمؤسسة»نداء«، حيث بحثنا معاً العديد من الأمور المتعلقة بالموارد البشرية وسبل التعاون المشترك. وتسعى إدارة الموارد البشريّة لحكومة دبي إلى رفع فاعلية المُؤسّسة وتعزيز انتماء الموظفين وتنمية وتحسين مهاراتهم، تماشياً مع خطة دبي 2021 ومنظورها الشامل والمتكامل لإمارة دبي، بدءاً من تطوير الفرد وقدراته ووصولاً إلى تنمية المجتمع ككل، من أجل خلق مجتمع مثالي ومتماسك واقتصاد قائم على المعرفة وبيئة عيش تتعدد فيها الثقافات وتتعايش فيما بينها بانسجام».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً