إشعارات للسكان بزيادة 5% على المواقف في المباني السكنية والصيانة

إشعارات للسكان بزيادة 5% على المواقف في المباني السكنية والصيانة

أقدم مجموعة من أصحاب المباني السكنية في عدد من إمارات الدولة على إرسال إشعارات للمستأجرين تفيد بارتفاع أسعار مواقف المركبات في المباني السكنية بنسبة 5% عما كانت عليه سابقاً وذلك نظراً لتطبيق ضريبة القيمة المضافة مطلع يناير(كانون الثاني) 2018 في الإمارات، وأثارت الزيادة المفاجئة استياء السكان الذين طرحوا تساؤلات حول أحقية الملاك في تطبيق الضريبة على المواقف داخل المباني التي لا تعتبر استثمار كما هو الحال في محيط الأبراج والمجمعات السكنية.
وحصل 24 على نموذج من تلك الإشعارات التي توضح أن ارتفاع الأسعار سيطال أيضاً إلى جانب قيمة تأجير مواقف المركبات، إيجار المحلات التجارية ورسوم الصيانة السنوية وكذلك فواتير الصيانة، اعتباراً من الأول من شهر يناير (كانون الثاني) الجاري.مهلة الدفعوقد منحت تلك الشركات المستأجرين مدة أسبوع لمراجعتها لدفع قيمة الضريبة المضافة والحصول على إيصال رسمي بالدفع، تجنباً لأي مخالفات قد تقع عليهم لاحقاً نتيجة تخلفهم عن الدفع، وأوضح بعض ملاك تلك المباني أن الزيادة قانونية على اعتبار أن الضريبة تفرض على المباني التجارية والأعمال والمواقف في محيط المباني هي استثمار وكذلك الحال في الصيانة، فيما لم يتم توضيح سبب الزيادة على المواقف داخل الأبراج والمباني ومدى صحة اخضاعها للضريبة.يذكر أن العقارات السكنية معفاة من ضريبة القيمة المضافة بشكل عام وهي تفرض فقط على المباني التجارية وهذا يضمن بأن لا تشكل الضريبة تكلفة غير قابلة للاسترداد للأشخاص الذين يشترون ممتلكات خاصة بهم، في الوقت نفسه، ولضمان إمكانية استرداد ضريبة القيمة المضافة من قبل المطوّر العقاري على بناء العقارات السكنية، سيخضع التوريد الأول للعقارات السكنية خلال 3 سنوات من انتهائها لنسبة الصفر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً