رُفِض طلب توظيفه فسب الموظفة عبر «الفيسبوك»

رُفِض طلب توظيفه فسب الموظفة عبر «الفيسبوك»

مهندس طيران آسيوي الجنسية يبحث عن عمل، ويتواصل مع الجهات كافة؛ للحصول على وظيفة، وفي ذات يوم قدم على وظيفة لدى إحدى الناقلات الوطنية عبر الموقع الإلكتروني، وكان يتواصل مع إدارة الموارد البشرية، وبعد أن انتظر فترة من الزمن، ولم يحصل على رد على طلبه للتوظيف ذهب مباشرة إلى هناك، وسأل موظفة بذلك القسم عن مآل طلبه، وبعد الفحص والتدقيق، أخبرته بأنه في الوقت الحالي لا توجد أي فرص وظيفية، وقد تم رفض طلبه، فظهرت علامة الغضب بادية على وجهه؛ لأن ظروفه المادية لا تسعفه للبقاء، فما كان منه إلا أن أخذ اسم الموظفة وكتبه على ورقة خاصة به، وقام بالدخول على صفحتها الخاصة في برنامج «الفيسبوك» وأرسل لها عبارات خادشة للحياء باللغة الإنجليزية، فقدمت شكوى ضده لدى الجهات المختصة.
وبمواجهته أمام محكمة استئناف أبوظبي، اعترف بالتهمة الموجهة إليه، وهى سب المجني عليها عبر هاتفه المتحرك؛ باستخدام برنامج «الفيسبوك»، موضحاً أنه كان في حالة نفسية صعبة، وصدرت منه خلال غضبه؛ بسبب رفض توظيفه، معترفاً بكتابة كل عبارات السب الخادشة للحياء، وطلب تأييد حكم المحكمة الابتدائية التي قضت ببراءته، فقررت المحكمة حجز الدعوى للحكم في جلسة 24 يناير/كانون الثاني الجاري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً