المرافعة في قضية سب وقذف عبر «سناب شات» 15 يناير

المرافعة في قضية سب وقذف عبر «سناب شات» 15 يناير

قرّرت محكمة أبوظبي الابتدائية إعادة دعوى جرائم تقنية المعلومات – سبّ وقذف من خلال تسجيلات ومقاطع فيديو عبر «سناب شات» – للمرافعة جلسة 15 يناير المقبل.
كما قررت المحكمة ندب المختبر الإلكتروني بدائرة القضاء في أبوظبي لفحص ذاكرة الهاتف المرفق بالأوراق وتفريغ محتواه، والتأكد ما إذا كانت المقاطع صحيحة من عدمه أو تم التعديل عليها وإن كانت تعود للمتهم أم لا، وتاريخ التخزين، وإعداد تقرير بذلك للمحكمة قبل موعد الجلسة.
وكانت واحدة من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي قد تقدمت للمحكمة تشكو من تعرضها للسب عبر موقع «سناب شات».
وقدم فريق الدفاع عن الشاكية، لائحة الادعاء بالحق المدني، طلب فيها توقيع أقصى درجات العقوبة في حق المتهم، مع إلزامه بدفع مبلغ 21 ألف درهم على سبيل التعويض المؤقت وأحالت الدعوى إلى المحكمة المدنية.
واتهم دفاع الشاكية المتهم بارتكاب جرائم تقنية المعلومات بتعمد الإساءة واستعمال وسائل الاتصالات، ونشر من خلالها وعلى حسابه بموقع «سناب شات» على شبكة المعلومات الدولية «إنترنت» مقاطع فيديو محل التهمة.
وأكدت عبير الدهماني المحامية عن الشاكية أن المتهم سب وطعن موكلتها علنا بأن نشر نحو 20 تسجيلاً صوتياً من إعداده من خلال موقع «سناب شات»، وضمنها ألفاظاً وعبارات من شأنها خدش سمعتها واعتبارها.
وأشارت إلى أن المقاطع التي أعدها المتهم وقام بنشرها تضمنت ألفاظاً وعبارات شائنة من شأنها أن تخدش شرف الشاكية، وأن تمس كرامتها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً