مضادات حيوية طبيعية إستعمالها الاجداد بدلا من الادوية !

مضادات حيوية طبيعية إستعمالها الاجداد بدلا من الادوية !

تكثر الامراض التي تفتك بجهاز المناعة لدينا. في غالبية الاحيان، يصبح التماثل للشفاء أمرا صعبا من دون اللجوء الى المضادات الحيوية التي تقتل ليس فقط البكتيريا التي تسببت بالمرض نفسه، بل تلك التي تعزز عمل جهاز المناعة ايضا. فيصبح الجسم ضعيفا بعد الشفاء. من هنا، لا ينكر الاطباء الجوانب السلبية لهذه المضادات. 

حرقة المعدة قد تسبب السرطان !

في هذا الاطار، ليس خطأ الاطلاع على وصفات الاجداد الطبية التي ساعدتهم في التغلب على الكثير من الامراض والفيروسات المعدية، من دون ان يكون في متناولهم اي دواء صناعي مركب.

حقيقة أم خرافة.. الامتناع عن تناول العشاء يخفض الوزن

فما كان الحل؟ وما كانت اهم الوصفات التي استخدموها ؟

العسل: إذا كنتم تعانون من الانفلوانزا ونوبات البرد مع السعال، حضروا خلطة من الماء الدافئ والعسل (بمعدل ملعقة طعام الى اثنتين في الكوب الواحد) واشربوها مرتين في اليوم. المهم ان يكون العسل من النوعية الجيدةوليس ذاك النوع التجاري المليء بالسكر.

الكركم: يعيق نمو البكتيريا والمكورات العنقودية وبكتيريا “إي كولاي” المسببة للالتهابات الحادة. لذلك، أضيفوا الكركم الى نظامكم الغذائي متى امكن فهو من اهم التوابل التي تعزز عمل جهاز المناعة. 

خل التفاح: يمكن اللجوء اليه لتنظيف البشرة من الملوثات والسموم، فتستعيد النضارة والاشراق. أما عندما يمزج هذا النوع من الخل بالماء الدافئ ويشرب بدلا من القهوة، على سبيل المثال، فإنه يعزز عمل جهاز المناعة ويساعدكم في التغلب على بعض الامراض الشائعة خصوصا الانفلوانزا والرشح.

زيت جوز الهند: يمكن استخدامه لترطيب البشرة وتجنب تكاثر البثور الملتهبة.

الثوم: يقال انه لولا رائحته لكان أغلى من الذهب، بفضل المزايا المدهشة التي يتمتع بها. فهو مفيد للقلب ويحارب الكوليستيرول . كما انه يعمل مضادا حيويا طبيعيا ضد البكتيريا التاتجة عن التسمم بالطعام.

الملفوف: استخدمها البحارة في القدم للتغلب على داء الاسقريوط ومرض السل. لذلك، لا تتوانوا عن تناول الملفوف، سواء في الشوربات او السلطات او الاطباق الساخنة، فهو مليء بالفوائد الغذائية المدهشة.

مضادات حيوية

المضادات الحيوية

الكركم

العسل

الملفوف

الثوم

زيت جوز الهند

خل التفاح

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً