تعرفي على الفوائد الصحية والجمالية للصمغ العربي

تعرفي على الفوائد الصحية والجمالية للصمغ العربي

والطبيعة كنز ثمين لن يدهشك فقط بعطاياه، بل أيضا بما تجود به أسراره من فوائد جمة على الجانب الصحي والجمالي أيضا. ولعلك سيدتي قد بدأت تكشفين النقاب عن جزء مهم من هذه المكنونات والخبايا عبر ما قدمناه إليك حتى الآن من مزايا عديدة للكثير من العناصر الطبيعية، كبعض الفواكه والخضروات وغيرهما، إلا أن المشوار لا يزال أمامك طويل لفك رموز كل ما وهبنا وإياك الرحمان من خيرات لا تحصى، ومن أجل ذلك ندعوك إلى مواصلة الدرب معنا من خلال التعرف هذه المرة على الصمغ العربي وما لهذا الأخير من فوائد ومزايا صحية وجمالية مذهلة. تابعي معنا إذا واكتشفي كل ذلك سيدتي!

ماهو الصمغ العربي

إذا كنت لم تسمعي عنه من قبل، فإن الصمغ العربي هو تلك المادة المستخرجة من أشجار السنغال، ويعرف على أنه مزيج بين البروتين السكري والسكريات المتنوعة الأخرى. وتتميز هذه النبتة عادةً بلونها الأبيض أو البني الشفاف، بينما ليس لها أي رائحة. أما عن مذاقها فحامض بعض الشيء، وهي مادة دابقة ولزجة وتذوب عادةً في المياه الساخنة. وتعد السودان أكبر منتج عالمي للصمغ العربي، وذلك بنسبة تتجاوز الثمانين في المائة من الإنتاج الإجمالي العالمي.

ماهي أبرز الفوائد الصحية والجمالية للصمغ العربي؟  

يعتبر الصمغ العربي اليوم واحدا من أكثر العناصر الطبيعية استخداما في صناعة الأدوية الصيدلانية، وذلك لما ثبت له من خصائص وقائية وعلاجية للعديد من المشكلات الصحية والجمالية أيضا.
1- التخلص من العديد من المشكلات الصحية المرتبطة بالحمل والولادة 
إذا كنت تستعدين للوضع قريبا، فابدئي بحثك منذ الآن عن الصمغ العربي؛ فلقد كشفت الدراسات العديدة عن مدى جدوى هذا الأخير في التخلص من سكري الحمل، والذي يستمر عادةً إلى ما بعد الولادة (يذكر أن هذه النبتة تعمل بشكل عام على تنظيم مستويات السكر في الدم). وليس هذا كل شيء، إذ أثبتت التجارب الطويلة بأن الصمغ العربي فعال أيضا في معالجة الجروح التي تتعرض إليها حواء بعد خضوعها لعملية الولادة سواء كانت طبيعيةً أم قيصريةً، إلى جانب الوقاية من مخاطر الإصابة بالالتهابات التي من شأنها أن تضر بالأنسجة المهبلية، وأيضا شد عضلات كل من الرحم والحوض لكي يعودا إلى سابق عهدهما قبل الولادة.
وعن طريقة استخدامه في مداواة الجروح، يمكنك طحن القليل من الصمغ العربي بشكل جيد وخلطه بالقليل من العسل، ومن ثم استعمال المزيج لدهن المنطقة المصابة.
2- معالجة أمراض الكلى 
من الفوائد المذهلة للصمغ العربي أيضا هي قدرته العالية على معالجة العديد من المشكلات الصحية المرتبطة بالكلى، وخاصةً منها الفشل والقصور الكلوي؛ إذ تساعد هذه النبتة عادةً على تحسين عملية هضم البروتينات والتخلص في المقابل من المواد البروتينية الضارة، والتي تتسبب عادةً في إعاقة عمليتي الإخراج والتبرز الضروريتين من أجل التخلص من مختلف السموم المتراكمة داخل الجسم. ولا تقف مزايا الصمغ العربي عند هذا الحد، بل يساهم هذا الأخير أيضا في معالجة أمراض الكلى المزمنة، وذلك بفضل احتوائه على نسبة عالية من الألياف الغذائية، كما يعمل أيضا على التقليص من مادة البولينا في الدم وطرحها مع البراز (والبولينا هي حالة تسمم الدم بنسبة مرتفعة من اليوريا نتيجة فشل الكلى في إفرازها بالبول، وتسمى أيضا اليوريميا أو اليوريمية)

3- معالجة العديد من مشكلات الأسنان
ربما يدهشك الأمر بعض الشيء، ولكن الصمغ العربي يعد أيضا واحدا من أفضل الأسلحة الطبيعية الفعالة في معالجة العديد من المشكلات التي تصيب الأسنان وتتسبب لصاحبها في الكثير من الآلام الحادة والمزمنة. وتحتوي هذه النبتة على نسبة عالية جدا من العناصر والمركبات الكيميائية المضادة لالتهابات كل من الأسنان واللثة؛ مما يساهم وبشكل كبير في الوقاية من مخاطر واحتمالات التسوس. وليس هذا كل شيء، إذ يعتبر الصمغ العربي أيضا معقما مثاليا للفم بفضل قدرته على تطهير هذا الأخير من الجراثيم والبكتيريا العالقة به، وتخليصه أيضا من جميع الروائح الكريهة التي يمكن أن تنبعث منه.
وحتى تحصلي على هكذا امتيازات، ندعوك إلى خلط القليل من مسحوق الصمغ العربي مع مقدار فنجان صغير من الماء الساخن واستخدام المزيج بعدها لغرغرة الفم والأسنان.
4- التخلص من زيادة الوزن 
هل تعلمين أن الصمغ العربي يمكنه أن يخلصك أيضا من كابوس السمنة وزيادة الوزن؟ خبر سار جدا بالنسبة إليك، أليس كذلك عزيزتي؟، لك أن تسعدي حقا، فهذه النبتة المذهلة غنية جدا بالألياف الغذائية، وهو ما يجعلها فعالةً في تحفيز الشعور بالشبع لفترات طويلة جدا خلال النهار، كما أنها رائدة أيضا في التخلص من السموم ومنع تراكمها داخل الجهاز الهضمي، وهو ما يعمل على زيادة معدلات حرق الدهون والقضاء على الشحوم والترهلات المتراكمة في منطقة البطن.
وحتى تحصلي على الوزن المثالي الذي تحلمين به، ندعوك إلى طحن القليل من نبات الصمغ العربي وإذابته في كوب من الماء الدافئ، ومن ثم تركه لمدة يوم كامل، وتناوله في اليوم الموالي، مع الحرص على تكرار هذه الطريقة لمدة أسبوعين متواصلين.

5- العناية بالبشرة وبالشعر 
لو تمعنت جيدا في تركيبات الكثير من مستحضرات العناية بالبشرة، فإنك ستجدين ضمنها حتما الصمغ العربي؛ حيث يتسم هذا الأخير بتركيبة غنية بالعديد من الخصائص الطبيعية الفعالة في ترطيب الجلد وتعديل مستويات الزيوت والدهون الموجودة داخل خلايا الجسم، كما أنه يساعد أيضا على مقاومة الحكة والقضاء على مشكلات الكلف والحبوب  السوداء المزعجة، إلى جانب دوره البارز في التخلص من الخطوط والتجاعيد الدقيقة التي تظهر نتيجة العوامل البيئية والمناخية والتقدم في السن.
أما بالنسبة إلى الشعر، فيساهم الصمغ العربي في تعزيز جمال هذا الأخير ومنحه مظهرا قويا وجذابا، وذلك عبر حمايته من احتمالات التلف التساقط والتقصف، إلى جانب تخليصه من  مشكلة الثعلبة، وقشرة الرأس المزعجة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً