عربي يبتّز إمرأة على وسائل التواصل لاستعادة ما أنفقه عليها  

عربي يبتّز إمرأة على وسائل التواصل لاستعادة ما أنفقه عليها  

احالت نيابة دبي شخص عربي الجنسية (43 سنة) الى محكمة الجنايات وذلك لقيامه بابتزاز وتهديد امراة وإسناد امور خادشة للحياء للشرف مستخدما وسائل التواصل في الاعتداء على خصوصيتها ونشر تعليقات على صور عائدة للمجني عليها بعد قيامه بتعديلها ومعالجتها بقصد التشهير والاساءة اليها.
وفي التفاصيل وردت شكوى الكترونية الى شرطة دبي من المجني عليها والمقيمة في فرنسا تفيد بتعرضها للتهديد والابتزاز من قبل المتهم المقيم في الدولة وقالت انها تعرفت عليه قبل 3 سنوات وقام بإغرائها في الحصول على وظيفة الى ان توطدت العلاقة بينهما وتمكن من التقاط صور لها من هاتفه وبعد مرور سنتين قام بتهديدها بنشر صورها على مواقع التواصل وانه سيقوم بعمل فيلم اباحي ووضع صورتها فيه بحكم طبيعة عمله في الاخراج التلفزيوني اضافة لقيامه بإنشاء حساب الكتروني لها على الفيس بوك بنفس اسم الحساب الذي تملكه على ذات الموقع والذي كانت تستعمله اثناء فترة علاقتها بالمتهم وبأنه يملك اسم المستخدم وكلمة المرور والذي تمكن من خلاله بالوصول الى جميع الصور الموجودة على الحساب وهي صور لعائلتها ولزوجها وأبنائها، حيث قام بنشر صورها في ذات الحساب وكتب عليها عبارة ( رجل وزوجته ومشهراً بأسمائهما أيضاً، هم عصابة نصب واحتيال، يبيع زوجته ويسفرها الى اي رجل يدفع اكثر مقابل المال).
وبعد نشر المتهم لصور المجني عليها تعرضت لمشاكل اسرية مع زوجها نتج عنها الطلاق واستمر المتهم بابتزازها وطلب ارسال المبالغ المالية له وقدرها 20 الف يورو حتى يتوقف عن نشر الصور والتشهير بها وبأسرتها الى ان رضخت لمطالبه وقامت بتحويل المبالغ له ومع استمرار تهديده لها قامت بإرسال عدة رسائل الكترونية للشرطة تطلب فيها المساعدة والقاء القبض عليه وبعد عمليات البحث والتحري تم تحديد هوية الشخص المتهم وبسؤاله عن الشكوى المقدمة ضده اعترف طواعيةً بأنه قام بتهديدها حتى يسترجع المبالغ التي قام بصرفها أثناء فترة علاقته بها وقدرها 20 الف يورو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً