«سرد الذات» يسعد الطلبة في امتحان الثانوية

«سرد الذات» يسعد الطلبة في امتحان الثانوية

أدى طلبة الصف الثاني عشر، المسارين العام والمتقدم، أمس، امتحانهم الرابع في مادة الدراسات الاجتماعية الشاملة التي بدأ تطبيقها منذ العام الدراسي الماضي، حيث شمل الامتحان كتاب «سرد الذات»، لصاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الذي أدخلته وزارة التربية والتعليم مقرراً دراسياً لهذه المادة التي بدأ تطبيقها منذ العام الدراسي الماضي، لطلبة الصف الثاني عشر، وبدأ تدريس هذا الكتاب، في جميع مدارس الدولة، منذ الفصل الدراسي الثالث الماضي، كما تواصل تدريسه لهم في الفصل الدراسي الأول 2017-2018.وحظي امتحان الدراسات الاجتماعية الشاملة الذي ساد أجواءه الارتياح، بإشادة جميع طلبة مدارس أبوظبي الحكومية والخاصة، الذين أعربوا ل«الخليج» عن استحسانهم ورضاهم عن أسئلة الامتحان الذي أدوه، وسط تفاؤل بحصد درجات عالية، مؤكدين أن الامتحان راعى جميع المستويات، وكان سهلاً ومباشراً.وقال عدد من الطالبات، عقب خروجهن من قاعات الامتحان إن أسئلة امتحان الدراسات الاجتماعية الشاملة واضحة وسهلة، وجاءت في مستوى الطالب المتوسط، ولم تتخللها أية صعوبات، وأشرن إلى أن الأسئلة التي جاءت في 6 صفحات، معظمها من النموذج الذي تدربن عليه مع معلماتهن، خلال الفصل الدراسي الأخير من العام الماضي والفصل الأول لهذا العام، كانت واضحة ومباشرة وتعتمد على ثقافة الطالب ومهاراته وإلمامه بالأحداث الحالية والماضية.وأضافت الطالبات أن كتاب «سرد الذات» المقرر لمادة الدراسات الاجتماعية للفصل الدراسي الأول لهذا العام، وكتاب النشاط الذي درسنه يطبق عدداً من المهارات المطلوبة التي حددتها الوزارة، وتشمل تحليل النص، وتحليل الخرائط وتوظيفها، والاستنتاج من الجدول البياني، ومهارات المقارنة، ومهارات المخطط الذهني والخط الزمني. وأشرن إلى أن مادة الدراسات الاجتماعية تشمل المواد الأربع التي كانت تدرس في السنوات الماضية، وهي الجغرافيا، والتاريخ، والتربية الوطنية والاقتصاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً