4 أضرار لرجيم الصوم المتقطع… إحذروها!

4 أضرار لرجيم الصوم المتقطع… إحذروها!

يعتبر رجيم الصوم المتقطّع واحدٌ من أنجح الحميات الغذائية الصحية والأكثر شيوعاً في العالم. فالناس يلجأون إليه لإنقاص الوزن، وتحسين الصحة وتبسيط نمط حياتهم الغذائية. إلّا أنه لهذا الرجيم أضرار عديدة، سنطلعكم عليها خلال السطور القادمة.

 

ما هو رجيم الصوم المتقطّع؟

 

إن رجيم الصوم المتقطّع تناوله كتاب الدكتور مايكل موسلي وميمي سبينسر في كتاب “رجيم سريع” الذي تم طرحه في بريطانيا محققاً نسبة مبيعات كبيرة. أمّا فكرته الأساسية فتقوم على الصيام لفترات محددة في الأسبوع مقابل تناول الطعام بشكل طبيعي في الفترات الأخرى منه.

إن رجيم الصوم المتقطّع يسمح للأشخاص الذين يتبعونه بشرب كمية كبيرة من الشاي الخالي من الحليب أو السكر خلال الأيّام العادية وخلال الصوم. كما وعليهم أيضاً شرب الكثير من الماء طيلة فترة الرجيم التي لا يجب أن تمتدّ لأكثر من شهر ونصف.

 

ما هي أنواع رجيم الصوم المتقطّع؟

 

أصبح رجيم الصوم المتقطّع عصرياً جداً في السنوات القليلة الماضية، وقد ظهرت عدة أنواع مختلفة منه:

 

طريقة 16/8: أسرع نوع من رجيم الصوم المتقطّع ويتمّ إتباعه لمدة 16 ساعة في اليوم، على سبيل المثال يُسمح بتناول الطعام فقط بين الساعة 12 ظهراً والساعة الثامنة ليلاً.

 

Eat-Stop-Eat: يتمّ اتباعه مرة أو مرتين في الأسبوع، وخلاله يصوم الشخص من وجبة العشاء في اليوم الأول حتى وجبة العشاء في اليوم التالي أيّ ما يعادل 24 ساعة.

 

طريقة 5:2: الصيام لمدة يومين في الأسبوع، وتناول خلالهما حوالي 500إلى 600 سعرة حرارية.

 

ما هي أضرار رجيم الصوم المتقطّع؟

 

الجوع المفرط بعد الصيام

 

في معظم الأحيان يشعر الشخص بجوع شديد بعد انتهاء فترة الصوم، ما يؤدي إلى إفراطه في تناول الطعام قبل وبعد تلك الفترة. إن هذا الأمر يتسبب بتناول الشخص الأطعمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة للتخلّص من الشعور بالجوع.

 

الإدمان على الكافيين

 

من أضرار الصوم المتقطّع يسمح للأشخاص بشرب الكثير من الشاي والقهوة بدون حليب أو سكر ذلك لأنها تساعد في السيطرة على الجوع وتنشيط الجسم. ولكن شرب القهوة بشكل مفرط يمكن أن يؤدي إلى الإدمان ومشاكل في النوم وزيادة الإجهاد ما يؤدي إلى زيادة في الوزن بدل إنقاصه.

 

حرقة في المعدة

 

كثير من الاشخاص يعانون من حرقة في المعدة عند اتباع رجيم الصوم المتقطّع والتي إذا لم تختفي بعد انتهاء فترة الرجيم (أي بعد 6 أسابيع) فمن الضروري استشارة الطبيب. تحدث حرقة الجسم لأن الجسم قد تعوّد على نظام أكلٍ معيّن، لذلك يطلق الأحماض في أوقات معينة. وعند تغيير نمط الأكل، فإنه سوف يحاول التمسك بالنمط الغذائي السابق.

 

الإسهال المتكرر

 

يعاني العديد من الأشخاص من الإسهال بعد فترة الصوم المتقطّع، ولكن شدّته تعتمد على مدّة الرجيم. فكلما طالت مدّته، ارتفعت نسبة الإصابة بالإسهال ويرجع ذلك إلى شرب الكثير من القهوة والماء.

 

نصائح عند اتباع رجيم الصوم المتقطّع لتجنّب أضراره

 

-تناول الكثير من الألياف والحبوب التي تعزّز الشعور بالشبع لساعات وتخفّف من الرغبة الشديدة بتناول الطعام بعد الإنتهاء من فترة الصيام.

 

-عدم تناول أكثر من فنجانين من القهوة الخالية من السكر في اليوم أو كوبين من الشاي خصوصاً بعد الساعة السادسة مساء.

 

-التركيز على الأطعمة التي تخفض من نسبة الأسيد في المعدة مثل: الخضروات (البروكلي، البطاطا، الخيار، الخضار الخضراء) الزنجبيل، الشوفان، بياض البيض، الدهون الصحية.

 

لقراءة المزيد عن الرجيم إضغطوا على الروابط التالية:

 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً