ماكرون من قطر يدعو إلى “التزام واضح” بمكافحة تمويل الإرهاب

ماكرون من قطر يدعو إلى “التزام واضح” بمكافحة تمويل الإرهاب

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يزور قطر الخميس إلى “التزام واضح جداً” من جميع شركائه بمكافحة تمويل التطرف باستهداف “قائمة من البنى التي نعتقد أنها مرتبطة بالإرهاب” بما في ذلك، في فرنسا.
ووقع ماكرون مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إعلاناً ضد تمويل الإرهاب، في وقت تعد باريس لمؤتمر دولي حول هذا الموضوع يعقد في أبريل (نيسان) 2018، بعد الهزائم المتتالية التي مني بها داعش في العراق وسوريا، ولم يعد يسيطر سوى على بضعة جيوب فيهما.وقال الرئيس الفرنسي في مؤتمر صحافي مشترك مع أمير قطر في الدوحة، بعدما مول مقاتلو التنظيم أنشطتهم بفضل موارد النفط والغاز في هذين البلدين :”سيسعى الإرهابيون للحصول على تمويل بوسائل أخرى” ذاكراً “تهريب الأسلحة وتجارة المخدرات، والاتجار بالأرواح البشرية في منطقة الساحل والصحراء”.وتابع: “مكافحة تمويل الإرهاب يجب أن تكون الأولوية في تحركنا في هذه البلدان. يجب تفكيك كل المجموعات المرتبطة بهذه الأنشطة، لكن علينا أيضاً أن نتبع خيوط كل هذه التجمعات والهياكل في مختلف البلدان التي ذكرتها”.وقال: “لا أتهم أحداً، لكنني أدعو إلى نهج محترف وبسيط، لنعد في كل دولة على حدة قوائم للشبكات التي نعتقد أنها على ارتباط بالإرهاب، وسنتقاسمها مع شركائنا”.وتابع: “نطلب التزاماً واضحاً جداً ضد تمويلها وسنمنح أنفسنا كل الوسائل المطلوبة للتثبت من الأمر معاً، وأطبق الأمر ذاته بالنسبة لكل الهياكل التي أُبلغ بها في فرنسا والتي قد تكون على ارتباط بهذه الأنشطة”.ودعا إلى تحرك “حازم ودقيق وحثيث” من أجل “تفكيك هذه الشبكات في كل مكان ميدانياً”.ويزور ماكرون قطر مدة يوم واحد، ووقع في زيارته عقوداً بـ “12 مليار يورو” حسب الرئيس، تتضمن شراء 12 طائرة رافال قتالية على الأقل من مجموعة داسو الفرنسية ،و50 طائرة ايرباص “إيه 321”.واتُهمت دول مثل قطر في الماضي بغض الطرف عن تمويل جماعات إسلامية متطرفة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً