القيمة المضافة تدعم «الشراء الذكي» وتغيّر السلوكات

القيمة المضافة تدعم «الشراء الذكي» وتغيّر السلوكات

تحت رعاية سموّ الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، تنطلق، الثلاثاء المقبل 12 ديسمبر/‏كانون الأول، فعاليات الدورة الثامنة ل«معرض سيال الشرق الأوسط»، ويستمر ثلاثة أيام.يستضيف 24 ألف خبير في قطاع الأغذية، و1000 عارض من 40 دولة، ممن سجلوا اهتمامهم بالمشاركة في «عام الخير»، ويضم 34 جناحاً دولياً من 5 قارات، فضلاً عن مشاركة 80 منتجاً ومورداً للتمور من 12 دولة.وأكد ثامر القاسمي رئيس اللجنة المنظمة، خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد، أمس، في نادي أبوظبي للإعلام الاقتصادي بالمقر الرئيسي لدائرة التنمية الاقتصادية، أهمية المعرض في معالجة أهم قضايا إمدادات الغذاء، وقال: «سنضيء على عمليات الإنتاج الدولية المبتكرة».وكشف عن تبرع 60% من العارضين بموادهم الغذائية المعروضة في سيال لمشروع حفظ النعمة، التابع لهيئة الهلال الأحمر الإماراتية؛ ليتم توزيعها لاحقاً على الأسر المتعففة والمحتاجين، مؤكداً أن أكثر من 600 عارض على المستويين المحلي والدولي سيسهمون في هذه المبادرة.وأكد المهندس محمد العامري، مدير إدارة تطوير الصناعة بالإنابة في مكتب تنمية الصناعة، أهمية المعرض في تعزيز جهود حكومة إمارة أبوظبي في تحقيق الأمن الغذائي في الدولة، مشيراً إلى أن الإحصاءات تشير إلى أن من80 إلى85% من الاستهلاك المحلي للمواد الغذائية يعتمد على الاستيراد من الخارج.وأكد محمد هلال المهيري، المدير العام لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي، أهمية تنظيم المعرض، وقال: «إنه فرصة متميزة للشركات الوطنية والشركات العاملة في أبوظبي والدولة والمنطقة». وأكد علي السعد، مدير مكتب الاتصال بمركز خدمات المزارعين، أن المعرض يمثل المنصة الأهم لجميع المهتمين بالغذاء والصناعات الغذائية في المنطقة.ورأى مبارك النعيمي، مدير إدارة الترويج والمكاتب الخارجية في دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، أن مشاركة الدائرة في المعرض ترسخ مكانة أبوظبي في قطاع الأغذية والمشروبات عالمياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً