موغيريني تحض الفلسطينيين على “ضبط النفس” في انتظار إعلان ترامب حول القدس

موغيريني تحض الفلسطينيين على “ضبط النفس” في انتظار إعلان ترامب حول القدس

دعت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني اليوم الأربعاء الفلسطينيين إلى ضبط النفس في ردهم على الإعلان المرتقب للرئيس الأمريكي دونالد ترامب واعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وكررت موغيريني في اتصال هاتفي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس التعبير عن الموقف الحازم للاتحاد الأوروبي بأن الوضع النهائي للقدس عاصمة لإسرائيل ودولة فلسطين يجب أن يحل عبر مفاوضات تلبي تطلعات الطرفين، حسب ما جاء في بيان.وأكدت مجدداً تصميم الاتحاد الأوروبي على استئناف عملية سلام فعلية تؤدي إلى حل الدولتين قائلةً إنه الحل الوحيد الذي يضمن السلام والأمن للفلسطينيين والإسرائيليين.وكان مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس، نبيل شعث حذر أمس الثلاثاء من أن أي اعتراف من قبل ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل سيعني انتهاء الجهود التي تقوم بها الإدارة الأمريكية لاستئناف عملية السلام المجمدة منذ 2014.وحضت موغيريني في بيانها الفلسطينيين على ضبط النفس في رد فعلهم على الإعلان المنتظر، مشيدة بتعهد الرئيس الفلسطيني بأن تكون تظاهرات الاحتجاج سلمية.وأوضحت أنه في إطار الجهود المكثفة التي يبذلها الاتحاد الأوروبي للتوصل إلى تسوية سلمية للنزاع بالتنسيق مع الأمم المتحدة وشركائها الدوليين، دعت عباس إلى المجيء للقاء وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في مطلع يناير(كانون الثاني) المقبل، وأوضح البيان أن عباس قبل الدعوة.ويزور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بروكسل الإثنين المقبل للقاء غير رسمي مع وزراء خارجية الدول الـ28.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً