أبو الغيط: التلاعب بوضع القدس استفزاز غير مبرر لـ 360 مليون عربي

أبو الغيط: التلاعب بوضع القدس استفزاز غير مبرر لـ 360 مليون عربي

استنكر أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بأشد العبارات نية الادارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية لدى إسرائيل إليها.

وأضاف الأمين العام في تصريحاتٍ صحافية أن “المكانة الدينية للقُدس في قلب العرب جميعاً، مسلمين ومسيحيين، تجعل التلاعب بمصيرها ضرباً من العبث”، مستغرباً “تورط الإدارة الأمريكية في استفزاز غير مبرر لمشاعر 360 مليون عربي، ومليار ونصف مليار مُسلم إرضاءً لإسرائيل “.وأضاف الأمين العام أن هذه الخطوة مخالفة لقرارات مجلس الأمن، والقانون الدولي الذي لا يعترف بسيادة إسرائيل على المدينة، فضلاً عن رفضها عربياً، ما يجعلها ضربةً للعلاقات العربية الأمريكية، وللدور الأمريكي في الوساطة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بعد خسارة الطرف الأمريكي حياده. وأكد الأمين العام أن ” هذا الإجراء الخطير ستكون له عواقب يبدو أن الادارة الأمريكية لا تستوعبها على نحو كافٍ” مُضيفاً أن الطرف الفلسطيني سيجد ” المساندة والدعم العربيين الكاملين في أية إجراءات يُقرر اتخاذها رداً على هذه الخطوة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً