مصر: لا “تتوقع جلسةً محايدة للجنة توم لانتوس لحقوق الإنسان في الكونغرس

مصر: لا “تتوقع جلسةً محايدة للجنة توم لانتوس لحقوق الإنسان في الكونغرس

قال المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد إن جلسة الاستماع المقررة اليوم للجنة “توم لانتوس لحقوق الإنسان”، حول أوضاع حقوق الإنسان فى مصر، بمناسبة مرور 7 سنوات على ثورة 25 يناير، إن لجنة “توم لانتوس لحقوق الإنسان” تعد آلية غير رسمية في الكونغرس الأمريكي، ومن المتوقع أن تكون جلسة الاستماع حلقة جديدة من حلقات التشويه المتعمد للأوضاع فى مصر، خاصةً بعد تعمد المنظمين قصر الدعوة على قائمة شهود من النشطاء والمحللين الأمريكيين المعروفين بمواقفهم المناوئة للحكومة المصرية.
وأوضح أبو زيد أن منهج وأسلوب الإعداد للجلسة انحرف “فجّ عن النمط المعتاد في تنظيم مثل تلك الجلسات التى عادة ما تحرص على عرض كافة الآراء بشكل متوازن من خلال مشاركة شخصيات تتمتع باتجاهات مختلفة ومتنوعة، الأمر الذى لايجعلنا نتوقع حياد الجلسة وخلاصاتها”.وأضاف المتحدث باسم الخارجية، رغم المحاولات المتكررة للسفارة المصرية في واشنطن، على مدار الأسبوعين الماضيين، وقبل الإعلان الرسمي عن الجلسة، لحث اللجنة على التحلي بالحياد في  مناقشاتها بدعوة شخصيات من اتجاهات مختلفة مؤيدة ومعارضة ووسطية لضمان إثراء النقاش وحياديته، إلا أن المنظمين أصروا على دعوة متحدثين معروفين بتحيزهم المطلق ضد الحكومة المصرية.وحرصت السفارة المصرية في واشنطن خلال اتصالاتها الدائمة والمستمرة مع قيادات وأعضاء اللجان المختلفة فى الكونغرس بمجلسيه، لاسيما خلال الأيام الأخيرة، على إبراز الصورة الحقيقية لطبيعة الأوضاع فى مصر، وتصحيح المفاهيم المغلوطة المتعلقة بقضايا حقوق الإنسان، فضلاً عن توزيع ورقة تعريفية تستعرض مختلف أوجه التقدم في التجربة الديمقراطية في مصر على مدار السنوات الأربع الأخيرة، والرد على المزاعم التي يتم ترويجها في هذا الشأن.وتساءل المتحدث باسم الخارجية عن المغزى وراء عقد هذه الجلسة بعد أيام من الاعتداء الإرهابي الآثم على مسجد الروضة الذى أودى بحياة المئات من الأبرياء، مشيراً إلى أن سفارة مصر في واشنطن، بناءً على توجيهات وزير الخارجية، طالبت أعضاء اللجنة بالانتباه للتحديات الأمنية، والاقتصادية، والاجتماعية التى تواجهها مصر في هذه المرحلة مع ما يقتضيه ذلك من توازن في تقييم الأوضاع الداخلية في مصر، وتفهم الطبيعة الخاصة والمتشعبة للعلاقات المصرية الأمريكية. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً