سحب مذكرة اعتقال رئيس كتالونيا

سحب مذكرة اعتقال رئيس كتالونيا

تراجع القضاء الإسباني أمس، عن مطالبة بلجيكا بتسليم الرئيس الكتالوني المقال، كارليس بوتشيمون، المرشح إلى الانتخابات الإقليمية في 21 ديسمبر الجاري، مفضلة عودته من تلقاء نفسه إلى إسبانيا لاعتقاله. وسحبت المحكمة العليا الإسبانية، مذكرة الاعتقال الأوروبية بحق زعيم كتالونيا وأربعة من وزرائه السابقين، ولكنها لم تسقط القضية الجنائية ضدهم.
وكان الساسة وراء المطالبة باستقلال الإقليم، ما دفع الحكومة المركزية لحل إدارتهم الإقليمية، واتهامهم بالتمرد والتحريض. وفروا إلى بلجيكا في أواخر أكتوبر الماضي. وعلى الرغم من أن بوتشيمون والأربعة الآخرين لم يعدوا فارين من العدالة دولياً، إلا أنهم يمكن أن يتعرضوا للاعتقال في حال عودتهم إلى إسبانيا. وقال القاضي بابلو لارينا، إنه من الملائم سحب مذكرات الاعتقال. وأضاف أنه ربما يتم توجيه التهم ضد السياسيين بصورة جماعية وليست منفردة، لتجنب ردود الفعل المتناقضة والمختلفة من جانب المحاكم البلجيكية بشأن طلبات الترحيل.
ويتزامن هذا الحكم مع أول يوم لتدشين الحملات الانتخابية رسمياً في كتالونيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً