بينها الأحلام الغريبة.. إشارات يرسلها للجسم للتحذير من هذه الحالة!

بينها الأحلام الغريبة.. إشارات يرسلها للجسم للتحذير من هذه الحالة!

من الطبيعي أن تشعروا بالتوتر يوم الإثنين بعد أخذِ عطلة نهاية الأسبوع والاستراحة من ضغوط العمل. لكن إذا كنتم تشكون يومياً من هذا الأمر بسبب المهام الشاقة أو مشكلات الحياة الشخصيّة، فإنّ الأعراض تظهر بطريقة غريبة وصامتة. هل تعلمون ما هي؟ إذا كنتم تواجهون أيّاً من الإشارات التالية، خصّصوا بعض الوقت يومياً للاستراحة، إنْ من خلال المشي أو -ببساطة- بإطفاءِ هاتفِكم:أوجاع رأس نهاية الأسبوع
إستناداً إلى أطبّاء في “Washington University Headache Center”، يمكن للتوتر المُفاجئ أن يعزّز الصداع النصفي. لذلك يُنصَح بالالتزام بجداول النوم والأكل لتقليص محفّزات أخرى.
تشنّجات طمث شديدة
وجَدت دراسة من جامعة هارفارد أنّ النساء الأكثر تعرّضاً للتوتر يواجهن تشنّجات طمثٍ مؤلمة بمعدل يتخطّى ضعف اللواتي يعانين مستويات أقلّ من الإجهاد. ويرجّح العلماء أن يرجع السبب إلى عدم توازن الهرمونات. من جهةٍ أخرى، تبيّن أنّ الذهاب إلى النادي الرياضي يساعد في تخفيف التشنّجات والتوتر من خلال خفض نشاط الجهاز العصبي الودي.
ألم في الفم
يمكن لالتهاب الفكّ أن يُشير إلى صرير الأسنان الذي يحدث عادةً خلال النوم، وقد يتفاقم عند التعرّض للتوتر. لا بدّ من استشارة طبيب الأسنان لوضع جهازٍ يحمي الفم خلال النوم، بما أنّ نحو 70 في المئة من الأشخاص الذين يستخدمونه انخفضَ لديهم الصرير أو حتّى اختفى كلّيا.
أحلام غريبة
تصبح الأحلام عادةً أكثرَ إيجابية تدريجياً خلال النوم، فتستيقظون بمزاج أفضل من الذي رافقكم أثناء خلودكم إلى الفراش. لكن عند معاناة التوتر، فإنكم تستيقظون أكثر، ما يعوق هذا الإجراء ويسمح بتكرار المشاهد البشِعة. عاداتُ النوم الجيّدة تساعد على الوقاية من هذا الأمر، لذلك يُنصَح بتخصيص 7 إلى 8 ساعات من النوم كلّ ليلة، وتَفادي احتساء الكافيين والكحول في وقتٍ قريب من النوم.
لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.
(سينتيا عواد – الجمهورية)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً