حاكم الشارقة يعتمد ًمرسوم بإنشاء صندوق الضمان الاجتماعي ومعاشات ومكافآت التقاعد في الإمارة

حاكم الشارقة يعتمد ًمرسوم بإنشاء صندوق الضمان الاجتماعي ومعاشات ومكافآت التقاعد في الإمارة

خصص منح سكنية للذين رواتبهم 25 ألف درهم ودون

حاكم الشارقة يعتمد ًمرسوم بإنشاء صندوق الضمان الاجتماعي ومعاشات ومكافآت التقاعد في الإمارة

اعتمد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى للاتحاد حاكم الشارقة مرسوماً بإنشاء وتنظيم صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي ومعاشات ومكافآت التقاعد في إمارة الشارقة، بهدف حفظ أموال المتقاعدين ومعالجة الفئات التي لا تستطيع العيش، وأكد سموه أن من سيدخل في هذا الصندوق هم الموظفون المواطنون، مشدداً سموه: “أن صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي ليس له الحق أن يقترض، وهو إيراد من الحكومة تضع له أموالاً”.  واستطرد : “أستطيع أن أرفع رواتب الموظفين بـ (جرة قلم)، وصندوق الشارقة للضمان الاجتماعي سيساعد الفئات غير الموظفة.

وذكر سموه أن  صندوق التضامن الاجتماعي  جزء من منظومة عمل كبيرة ومتشعبة ,هدفها ضمان حياة كريمة ومستقرة للمستهدفين منه  , مضيفا سموه  أن ايراد الصندوق سيكون من الحكومة وليس قروضا ,,وقال ان ما يشغل سموه  هو كيفية  الارتقاء بالمواطن لتامين حياة مستقرة وكريمة له ,, واقسم سموه  قائلا” لا ارضى ان ينام أحد مغبون  أو به غصة” وان احوال الناس “هي شغله الشاغل”.

واضاف سموه خلال مداخلة عبر برنامج “الخط المباشر” على إذاعة وتلفزيون الشارقة، اليوم “قمنا كما بإعداد دراسة، عن زوج وزوجة لديهم ثلاثة أبناء وطباخة وسائق وعامل، وتم احتساب احتياجات كل فرد من أفراد العائلة، وكانت النتيجة النهائية هي 25 ألف درهم.
 وأكد سموه ان الصندوق سيعالج أوضاع الفئات غير الموظفة لان الفئة الموظفة علاجها يأتي بتعديل الكادر الوظيفي وان هذه خطوة من خطوات اصلاح المجتمع والحفاظ على امنه واستقراره , معلنا استمرارهم في معالجة المشكلات  الموجودة.
وقال سموه اتخاذ القرارات يكون بشكل دقيق اذ تتم دراسة  كافة الجوانب الحياتية للمواطنين من مسكن ومشرب ومأكل  ووظيفة , كما ننظر الى الظروف المحيطة به  , ووجدنا اشخاص  رواتبهم الشهرية لا تكفيهم واشخاص لا يعملون ايضا , كاشفا ان المنح  السكنية سيتم اعطائها  لمن رواتبهم 25  واقل  بدلا من النظام المعتمد سابقا وهو من لفئة الذين رواتبهم 15 الف درهم فما دون، مشيرا “وصلنا الى قناعة بعد دراسة مستفيضة شملت 66 زوج وزوجة  و3 ابناء ان من راتبه 25 الف درهم  دون اي استقطاعات  يستطيع ان يعيش بشكل مستقر , ومن مرتبه اقل من 15 الف  سنتكفل بعلاجه  وبرفع راتبه ولا يمكن ان نتركه .

وقال صاحب السمو  حاكم الشارقة اتصلنا بالمهندس خليفة الطنيجي  عضو المجلس التنفيذي رئيس دائرة الاسكان في الشارقة  واخبرته بان لدينا مشكلة  وسالناه  عن الحد  الادنى للراتب للحصول على قرض سكني فاجاب 15 الف درهم،  فقلت له لن يدفع  لك اصحاب هذه الرواتب بل انا من سيدفع عنهم  واعلمته بأنه يتم توزيع البيت القادمة ابتداء من راتب 25 الف وليس 12 الف لفئة المنح  فنحن لا نقرر  من خلف المكاتب  والاوراق  بل نقرر بعد الدراسة  العملية لحياة  هذا الفرد  واسلاته في بيتهم  من ماكل ومشرب  مسكن وغيرها من الاحتياجات  فقالوا لي ماذا  عن الذين استلموا القروض  من البنك فاجبت الطنيجي رد عليهم اموالهم وساتحمل انا ادفع  عنهم مبالغهم فقمنا برفع سقف  المنح السكنية للعاملين  في حكومة الشارقة  واصبح  بيت منحة لكل من يتقاضى  راتب 25 الف درهم او اقل.
ولفت إلى رفع سقف المنح الاسكانية   للموظف الذي يتقاضى راتبا  مقداره  25  الف   او اقل .

وسألنا خليفة الطنيجي عن ما لديه من مساعدات أخرى، فقال أنه يخصص 20 ألف لأثاث الديوان فوجهناه برفعها إلى 25 ألف، فقال خليفة الطنيجي: وندفع كذلك مساعدة الزواج لمن راتبهم 30 ألف، فوجهته بأن تبقى كما هي، فنحن الآن وصلنا إلى قناعة أن من راتبه 25 ألف درهم صافي بدون قرض و إيجار و ديون سيستطيع أن يعيش بها، فبهذا ارتفع خط العيش الكريم من 12 ألف إلى 25 ألف درهم، أما بالنسبة للفئات التي دخلها أقل من 25 ألف فهم بحاجة إلى علاج، وهذا الصندوق هو العلاج، ومن راتبه أقل من 15 الف سأعالجه أنا برفع مرتبه ولن أتركه للغلاء المعيشي والصعوبات التي يمكن أن يواجهها.

وأضاف صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي: وهذا الصندوق بجانب أنه يحفظ أموال المتقاعدين، يعالج أيضاً  الفئات التي لاتستطيع العيش، فهذا الصندوق يستثمر ونحن نزوده بالمال، وليس بالاقتراض، مع العلم بأنني وجدنت عند التوقيع أحد بنود هذا الصندوق تنص على أنه له حق الاقتراض، فرضنا ذلك وقمنا بإلغاء هذه المادة، فهذا الصندوق إرادة من الحكومة وهي الملزومة بتوفير الأموال، فهذا الصندوق يعالج الفئات التي بحاجة إلى المال وكذلك استثمار وحفظ مخصصات المتقاعدين.

والفئات التي يعالجها الصندق تنقسم إلى مجموعتين، أحدهما “الموظفين” والأخرى “غير موظفين”، والموظفين أستطيع أن أعالجهم بجرة قلم، برفع رواتبهم، فهذه الفئة يأتي علاجها بعلاج الكادر الوظيفي، فنحن ننشء طرق بمليارات الدراهم، وإصلاح أوضاع أبنائنا هؤلاء أولوية لدينا، فلذلك نحن نعمل الآن في مشروع طريق خورفكان بخطى هادئة للإستفادة من هذه الأموال في علاج مشاكل أبنائنا فنقوم بمعالجة ديونهم ومشاكلهم الصحية وغيرها العديد من الأمور.

وذكر سموه  ان صندوق التضامن الاجتماعي  سيساعد اصحاب الرواتب المتدنية  رواتبهم   ومن من هم خارج اطار الوظيفة    , مشيرا الى ان احد المواد الخاصة بالصندوق تضمنت بند حق الاقتراض وانه طلب الغائها  , مشددا على ان   ايراد هذا الصندوق  من الحكومة وهي التي تزوده بالمال , ولا تقترض ,,  مضيفا لا نريد ان نضع اموال الناس   امام اقتراض وبنوك ومحاكم ..  نريده ان يخدم الفئات المحتاجة وان يستثمر في مخصصات المتقاعدين .

و قال  ان اكثر ما يشغله هو اوضاع الناس   من ديون اشكاليات صحية وغيرها ويعتبرها اولوية في اجندته , موضحا انه وجه بالتروي قليلا في  مشروع طريق خورفكان لانه بعمل على رفع مستوى الناس بعلاج  احتياجاتهم وتغطيتها ,,  و اضاف  سموه يجب ان يعيش المجتمع بأمن واستقرار ونحن بلد خير   , واتمنى ان استطيع خدمة الكل وان لا ينام احد شاعر بالغبن , وعندما انظر من نافذة غرفتي ارى فريج  البديع وما به من نساء وفتيات ازواجهن في الجيش وافكر من يحمي “النساء والفتيات والاطفال ” في ظل غياب رجل المنزل” وامل ان استطيع تسوير المكان لاحمي الاعراض والارواح .

ووجه سموه في ختام حديثه ابناءه  بالتحلي بمكارم الاخلاف والترفع عن  صغائر الامور , ومتابع الابناء  وارشادهم وتعليمهم  لان التحديات  المحيطة خطيرة , وان يكونوا نماذج يقتدي بها صغارهم وان يراعوا سلوكياتهم حتى في ابسط المور ,,, حاثا سموه ايضا المجتمع على ان يكون متراحما , متواصلا , واحلم ان يكون بين الناس الالفة والمحبة     لذا احرص في الفرجان على ابقاء العوائل  والاقارب وحتى الجيران مع بعضهم, ليهبوا  لمساعدة  من يحتاج منهم , معتبرا  التراحم  والتالف وطرق الجيران لبيوت بعضهم قيمة لا تقدر بثمن..  وقال سموه ان بابه مفتوح للجميع, وعلى الجميع ان يهبوا لمساعدة بعضهم وان لا تكون للغة الشماتة وجود بينهم ابدا   .

وتحدث سموه عن برنامج  في جامعة الشارقة لتطوير كفايات الموظفين في حكومة الشارقة بهدف ترقيتهم لاحقا ,وهذه مساعدة  من سموه لهم ,, مضيفا انه يدعم الموظفين ويريد منهم عدم ترك وظائفهم بل البقاء فيها والترقي والتطور.

 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً