أطباء يحاولون تحقيق حلم امرأة بالإبصار.. آخر مرة رأت ابنتها كانت بسن الرابعة!

أطباء يحاولون تحقيق حلم امرأة بالإبصار.. آخر مرة رأت ابنتها كانت بسن الرابعة!

أفادت وكالة “تسنيم” للأنباء، بأن أطباء إيرانيين أجروا عملية “توليف شبكة العين” للمريضة الإيرانية فرحناز جوليدة فطرت، لمساعدتها على الإبصار ورؤية ابنتها التي لم ترها منذ 12 عاما.ونقلت الوكالة عن فرحناز قولها: “أنا أرى الآن النقط الحمراء بمساعدة نظارة طبية خاصة”… “آمل عند نهاية العلاج أن أتمكن من رؤية ابنتي مرة أخرى بعد 12 عاما عندما كان عمرها أربع سنوات”.
وقال محسن فروردين، أحد أعضاء الفريق الطبي الذي أجرى العملية، إن “العملية نفذت على صعيد العالم وحتى يومنا هذا 250 مرة فقط، واليوم فإن إيران هي البلد الخامس عشر عالميا والأول في الشرق الأوسط في مجال إجراء هذه العملية المعقدة”.
وأضاف فروردين: “ألفا شخص في إيران تتوافر فيهم شروط إجراء عملية توليف شبكية العين .. بالإضافة إلى 10 آلاف شخص عمي يمكن أن يكونوا ضمن خيارات لعمليات جراحية مشابهه”.
وأشار الطبيب الإيراني، إلى أن “عملية (توليف شبكية العين)، يتم إجراؤها للأشخاص الذين العمي مطلقا جراء تلف شبكة عيونهم بسبب حوادث السير أو حوادث أخرى”.
(روسيا اليوم)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً