أبوظبي: طرح أدنوك أكبر إدراج في الإمارات منذ 2007

أبوظبي: طرح أدنوك أكبر إدراج في الإمارات منذ 2007

حددت شركة بترول أبوظبي الوطنية أدنوك نطاقا ًسعرياً استرشادياً للطرح العام الأولي لوحدتها لتوزيع الوقود، الذي قد يجمع ملياري دولار، ليصبح أكبر إدراج في الإمارات منذ 2007.
 وقالت الشركة في بيان اليوم الأحد، إن أدنوك للتوزيع حددت نطاق السعر الاسترشادي بين 2.35 درهم (0.6400 دولار) و2.95 درهم.تبيع أدنوك ما لا يقل عن 10% بما يعادل 1.25 مليار سهم وبحد أقصى 20% أو 2.5 مليار سهم في الطرح الأولي لوحدتها.وقد تبلغ قيمة العملية عند سقف النطاق السعري 7.375 مليار درهم (2.01 مليار دولار) بافتراض بيع 20 % كحد أقصى.وسيكون الطرح المنتظر الأكبر من نوعه في الإمارات منذ 2007، حين جمعت موانئ دبي العالمية نحو 5 مليارات دولار، حسب بيانات تومسون رويترز.ويأتي الإدراج المزمع مع تشجيع أبوظبي شركاتها الحكومية على طرح أسهمها أملاً في جذب المستثمرين الأجانب من خلال عمليات الخصخصة.كانت مصادر أبلغت رويترز في وقت سابق أن المحللين قدروا إجمالي قيمة وحدة التوزيع بما بين 11 و14 مليار دولار في تقارير بحثية أعدتها بنوك تقدم المشورة للشركة حول الإدراج المزمع.ويشير تقييم الشركة إلى أن توزيعات الأرباح في 2018 ستدور بين 6 و7.5% وفي 2019 بين 4 و5%. وقال الرئيس التنفيذي لأدنوك سلطان الجابر  في بيان إن نطاق سعر الطرح الأولى جذاب، والتوزيعات المتوقعة مغرية.وتابع أن المستثمرين يحظون بفرصة فريدة للاستثمار في شركة توزيع الوقود الأولى في الإمارات.وفي ظل قيادته عكفت أدنوك على تنفيذ خطة تحول لخصخصة أنشطة الخدمات والدخول في أنشطة تجارة النفط والتوسع في الشراكات مع مستثمرين استراتيجيين.وأدنوك للتوزيع أكبر شركة لتوزيع الوقود في الإمارات من حيث عدد محطات الوقود وحصتها في السوق نحو 67%.وكشفت أدنوك هذا الشهر تفاصيل إدراج وحدة التوزيع في الوقت الذي تكثف فيه الدول الخليجية خطط خصخصة أصول قطاع الطاقة في ظل تدني أسعار النفط.ويأتي الإدراج في الوقت الذي تعتزم السعودية فيه إدراج 5% من شركتها الوطنية أرامكو في نهاية 2018، في طرح يقول المسؤولون السعوديون إنه قد يجمع 100 مليار دولار، ما سيجعله الأكبر في العالم.ويتولى سيتي غروب، وبنك أبوظبي الأول، واتش.اس.بي.سي، وبنك أوف أمريكا ميريل لينش، دور المنسقين العالميين للطرح وإدارة الدفاتر، مع المجموعة المالية هيرميس، وغولدمان ساكس ومورغان ستانلي.ورينفرد بنك وتشيلد بدور المستشار المالي الوحيد في الصفقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً