%50 زيادة في عمليات قصّ المعدة في مستشفى صقر برأس الخيمة

%50 زيادة في عمليات قصّ المعدة في مستشفى صقر برأس الخيمة

استخدام جهاز ثلاثي الأبعاد في العمليات يخفف من المضاعفات الصحية

%50 زيادة في عمليات قصّ المعدة في مستشفى صقر برأس الخيمة

بعض المرضى تراجعوا عن إجراء عمليات قص المعدة عند وصول الدور لهم في قائمة الانتظار. من المصدر

ارتفع عدد عمليات قص المعدة، التي أجريت في مستشفى صقر الحكومي، بنسبة 50%، منذ بداية يناير حتى أكتوبر الماضيين، مقارنة بالعام الماضي، إذ سجل قسم العمليات الجراحية إجراء 76 عملية قص معدة وتحويل مسار خلال هذه الفترة، مقابل 54 عملية العام الماضي.
وباشر المستشفى استخدام جهاز ثلاثي الأبعاد في عمليات قص المعدة وتحويل المسار، بهدف تطوير عملياته وتخفيف المضاعفات الصحية الناجمة عن هذا النوع من العمليات.

4 أوراق
أفاد الدكتور عبدالله النعيمي بأن مستشفى صقر الحكومي يشترط على كل مريض يرغب في خفض وزنه، التوقيع على أربع أوراق قبل الموافقة على العملية، تتضمن احتمال تعرضه لتسريب في المعدة بنسبة 2%، ولنزيف في الدم بنسبة 2%، ولضيق في المعدة بعد العملية بنسبة 2% أيضاً.
وأضاف أن على المريض أيضاً الموافقة على إمكان تعرضه لمضاعفات صحية قد تؤدي إلى الوفاة، في حال تدهورت حالته الصحية.

وقال مدير منطقة رأس الخيمة الطبية، الدكتور عبدالله النعيمي لـ«الإمارات اليوم»، إن معظم الراغبين في خفض أوزانهم وإجراء عمليات قص معدة وتحويل المسار، هم من طلبة الجامعات والموظفين، إذ يتعرضون للإحراج أمام زملائهم نتيجة أوزانهم الزائدة. وأضاف أن قسم التغذية في المستشفى يُخضع المريض لبرنامج غذائي لمدة ستة أشهر قبل إجراء العملية، من أجل الإسهام في خفض وزنه بشكل طبيعي، حتى لا يتعرض لمضاعفات صحية بعد العملية.
وقال إن هناك ثلاثة أسباب لعدم نزول الوزن بعد إجراء عملية قص المعدة، الأول أن يكون المريض محتاجاً إلى عملية تحويل المسار، فيما العملية التي تُجرى له هي قص المعدة، والثاني عدم قص المعدة بالشكل المطلوب من قبل الطبيب المختص، إذ يقص 50% بدلاً من 70% من المعدة، ما يؤدي إلى عدم نزول الوزن بشكل طبيعي، والثالث عدم التزام المريض بالتعليمات الصحية والغذائية بعد العملية.
وكشف النعيمي أن المستشفى استقبل ثلاثة مرضى سمنة، أجروا عمليات قص معدة في مستشفى آخر، ولم تنقص أوزانهم، لافتا إلى إجراء الفحوص الطبية اللازمة لهم، ومن ثم إخضاعهم لبرنامجين غذائي وصحي قبل موعد إجراء عمليات قص المعدة لهم، وفقاً لكل حالة.
وأكد أن المرضى الثلاثة استفادوا من العمليات التي أجريت لهم في مستشفى صقر، وتمكنوا من خفض أوزانهم والوصول إلى الوزن المثالي.
وذكر النعيمي أن بعض المرضى تراجعوا عن إجراء عمليات قص المعدة عند وصول الدور لهم في قائمة الانتظار، بعدما قرأوا الشروط والتعليمات والمضاعفات المحتملة، حتى لا يعرضوا أنفسهم لأي مكروه، وقرروا الاكتفاء بمتابعة البرنامجين الغذائي والصحي مع قسم التغذية في المستشفى، حيث خضعوا لبرنامج غذائي يساعدهم على خفض أوزانهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً