آخر الأخبار العاجلة

3 شبان يقتلون عجوزاً لسرقة هاتفه مصري يقتل والد طليقته لأنه تأخر عليه ! لبناني يبكى الحضور في حفل تخرجه: تعلمت في مدرسة خاصة لأن أمي وأبي كانا عاملي نظافة فيها ! علم الجينات يكشف هويّة مشتبه به في قتل فتاة العام 1990 سياحة القطارات.. شينجيانغ الصينية تطلق أكثر من 100 رحلة خلال العام الحالي هاتف أنيق جديد من إنفينيكس بكاميرات عالية الدقّة مكافآت مالية كبرى للموسيقيين الذين يبثون أعمالهم عبر الانترنت في فرنسا رئيس الدولة ونائبه يعزّيان الرئيس الإيراني في ضحايا الزلزال محمد بن زايد ومحمد بن راشد يهنئان قادة رواندا وكندا والصومال 42 ألف وظيفة يوفرها «ميتافيرس» 2030

image

أثار مشهد صارخ انتهك حقوق الحيوان ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، حيث شهدت إحدى الكليات الأهلية في العراق، إقدام طالب على قطع رأس حمامة “بيده” داخل فناء الحرم الجامعي أمام أنظار الطلاب.

وظهر الطالب في مقطع فيديو، وهو يطلب من زملائه تصويره بينما يضحك متفاخراً بتوثيق مشهد إعدامه للطير، بتلك الصورة المريعة المجردة من الرحمة والإنسانية.

موجة غضب حادة أمام هوس جلب المتابعين وحال انتشار المقطع في مواقع التواصل انهالت تعليقات النشطاء التي أشعلت موجة غضب حادة استفزت مشاعر العراقيين، معربين عن أسفهم لحال الشباب الجامعي الذي يفترض أن يكون جيل المستقبل المزهر أن يصيبه هوس جلب المتابعين من خلال تصرفات لا أخلاقية تصل لحد قتل الحيوان. وفقا لـ “العربية نت”

ووجه عميد الكلية بإحالة هذا الطالب إلى مجلس انضباط الطلبة لتفسير هذا التصرف الذي وصفه إعلاميون بأنه سلوك لا إنساني نابع عن سقوط أخلاقي ينافي القيم والآداب العامة.

وعقب هذه الضجة، سجل الطالب مقطع فيديو آخر، قدم خلاله اعتذاره على ذلك التصرف متحججا أن الحمامة كانت مريضة.

وحذر حقوقيون من انتشار مشاهد مقززة كهذه وصفوها “بالكارثة” معتبرين بأن هذه الأفعال الصارخة المنافية لقيم المجتمع من شأنها أن تخلف انحرافات سلوكية تقود إلى العنف، مشددين على ضرورة ردع مرتكبيها حتى لا تتكرر ثانية، كونها مؤشرا خطيرا على انجراف الشباب وراء الضجيج الإعلامي والشهرة الرقمية مقابل تصدير أفعال مشينة عبر منصات “السوشيال ميديا” تدفع البعض لاقتراف جرائم بحق أنفسهم قبل مجتمعهم من أجل لفت انتباه الآخرين.

فيما طالب النشطاء رئاسة الجامعة باتخاذ إجراء قانوني صارم وفصل الطالب ليكون عبرة لغيره، فيما رأى حسين الطائي، أن فصل طالب على أساس آراء الناس أمر غير عادل، فيجب أن يعرف المختصون بذلك إذا كان الطير أو الحمامة فعلاً مريضة، كما أن الطالب وقع في خطأ عندما نشر هذا المقطع وقام بالتشهير بنفسه”.

وقال ناشط: “ارتاحيتو يعني هو طير مريض وخلصه من العذاب، بشر من يموت وهوه مريض نكول أحسن له خلي يرتاح هسه صرتو شرفاء برأس الحمامة”. ليرد عليه آخر:”مو شرفاء برأس الحمامة وإنما الإنسانية تُصنع من أبسط المواقف وأتفه الأمور يخلق الإنسان وينعم بإنسانيته”.

وبرر طلاب هذا الفعل بقولهم نفذ “الشاب” القتل الرحيم للطير لتخليصه من مرض عصبي سريع العدوى.

كما برر طلاب مقربون من الطالب تلك الحادثة بأن تصرف الطالب جاء لإيقاف عذاب الطير وألمه بسبب المرض، ويندرج ذلك تحت “القتل الرحيم”.

فيما تضامن البعض دفاعاً عن الطالب الذي يقال بأن الكلية قامت بفصله، وفقا لوسائل إعلام عراقية، موضحين بأنه أراد فقط تخليص الطير من عذابه مستغربين كل هذه الضجة، وكشفوا أن الحمامة التي ظهرت في المقطع تعاني مرضاً عصبياً وهضمياً اسمه “نيوكاسل” ومستحيل أن تشفى منه، حيث لا يوجد له أي علاج، وإنما لقاح فقط قبل المرض، مشيرين أن هذا المرض سريع الانتشار بين الطيور والدواجن، وأضافوا من وجهة نظرهم أن تصرف الطالب كان عين الصواب لكن غلطته الوحيدة أنه طلب تصويره وهو يضحك متفاخراً بهذا الفعل المقزز.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-05-21-1.4439592

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single