أعراض سرطان الدم ١٦ علامة صامتة يجب ألا تتجاهلها

أعراض سرطان الدم ١٦ علامة صامتة يجب ألا تتجاهلها

سرطان الدم، أو سرطان خلايا الدم، يسبب أعراض حادّة و مفاجئة في جميع أنحاء الجسم. هذه العلامات واضحة و لكنك تحتاج إلى معرفتها حتى تسرع بزيارة الطبيب وتتأكد من سلامتك أو تبدأ في اجراءات العلاج قبل أن يتفاقم الوضع وخطورته على صحتك . نحن اليوم بصدد أخبارك عن أبرز أعراض سرطان الدم المشهورة التي يجب عليك معرفتها لحماية صحتك .هو سرطان الدم و نخاع العظام، ورم خبيث يتسبب ف إنتاج عدد غير طبيعي من خلايا دم معينة. عندما تزاحم خلايا الدم الغير صحية الأخرى الصحية، تبدأ وظيفة الدم في التعثّر و قد تلاحظ أيضاً ظهور أعراض جسدية. المرض قد يزداد سوءاً إذا كان لديك نوع يعرف بإسم سرطان الدم الحاد، وقد يتطور ببطءو يزداد سوءاَ مع مرور الوقت إذا كنت تعاني من سرطان الدم المزمن، وذلك استناداً إلى منظمة الصحة العالمية. بغض النظر عن النوع الذي لديك، إذا لاحظت مجموعة من هذه العلامات الحادّة لسرطان الدم، عليك مراجعة طبيبك لتقييم حالتك. وهناك أيضاً أعراض أخرى من السرطان و التي يتم تجاهلها عادةً .التعب والضعف هي الأعراض الأكثر شيوعا لجميع أنواع سرطان الدم، طبقاً للدكتور مارك ليفيس، مدير برنامج سرطان الدم في مركزجونز هوبكنز سيدني كيميل الشامل للسرطان. هذه الأعراض تحدث بسبب الأنيميا( نقص في كرات الدم الحمراء) والتي تزيد من الإرهاق الجسدي . في كلا النوعين الحاد و المزمن من سرطان الدم، قد تواجه التعب الطفيف و الذي قد يتدرج إلى التعب الجسدي الشديد، ولكن في جميع الحالات فإن الأعراض تزداد سوءًا مع مرور الوقت. وقد قال الدكتور ليفيس ” إنها تزحف على الناس، وهذه هي المشكلة ”عندما يصبح المرضى أكثر تعبًا و ضعفًا، قد يعانون أيضًا من ضيق التنفس والذي ينبع من فقر الدم،أو في حالات أخرى أكثر ندرة من التكتلات على الصدر. “انهم يلهثون،انهم لا يستطيعون التنفس” ، “السير عبر الغرفة قد يكون أمر صعب” كما قال دكتور ليفيس. ضيق التنفس قد يكون أيضًا من أعراض سرطان الرئة.الكدمات التي تحدث بدون أسباب، دون اي صدمة جسدية قد تكون علامة على سرطان الدم، طبقا لباميلا كريللي ، دكتوراة في تقويم العظام، رئيس قسم الأورام الطبية في مراكز علاج السرطان في أمريكا ورئيس قسم الأورام الطبية في المركز الطبي الإقليمي الشرقي. الكدمات الغير عادية تكون نتيجة قلة عدد الصفائح الدموية أو مشاكل تجلط الدم، و كما فسر دكتور ليفيس “سوف تأتيك الكدمات فجأة”. ” من الممكن أن تكون في أي مكان، و لكن عادةً ما تكون في الأطراف الساقين و الذراعين” .مثله مثل الكدمات، نزيف غير عادي من الأنف أو نزيف في اللثة ،الأمعاء، الرئتين،أو الرأس قد تكون علامات على نقص الصفائح الدموية أو مشاكل في التجلط ، كل هذه العلامات قد تشير إلى شكل حاد من سرطان الدم، كما تقول دكتور كريلليتصف الطبيبة كريللي النمشات على أنها “كما لو رسم أحدهم نقط حمراء صغيرة بقلم”. البقع،والتي من الممكن ألا تلاحظها نظرًا لحجمها، والتي تكون بدون ألم، و تتواجد في الأطراف السفلية، تشير إلى قلة عدد الصفائح الدموية. وفقاً لدكتور ليفيس ،يمكنك العثور على النمشات عادةً حول الكاحلين، لأن الجاذبية تؤدي إلى تراكم السوائل الجسدية في أسفل الساقين طوال اليوم.على الرغم من أن زيادة حجم اللثة، والمعروف أيضًا بتضخّم اللثة، عادة ما تكون موجودة في أعداد قليلة من مرضى سرطان الدم الحاد، إلا أنها واحدة من أكثر العلامات وضوحاً للمرض. و كما تقول دكتور كريللي ” إذا كان لديك مريض بسرطان الدم، فأنظر دائما داخل فمهم إلى اللثة لنرى ما إذا تضخمت أم لا”. يقول دكتور ليفيس” قد تبدو اللثة منتفخة، وأنت تقريبا تشعر بضيق غريب في فمك.إنتفاخ الطحال واحدة من علامات سرطان البروستاتا المزمن – وأحيانا الحاد أيضا، و الذي قد يؤدي إلى فقدان الشهية. ربما قد تعاني مما يعرف بإسم الشبع المبكر، فكما تقول دكتور كريللي “يأكل المرضى القليل من الطعام، يشعرون بالشبع بسرعة لأن الطحال يضغط على المعدة” .تضخم الطحال الناجم عن سرطان الدم يؤدي في بعض الأحيان إلى الشعور بعدم الإرتياح في البطن أو حتى ألم حاد. و كما يقول دكتور ليفيس ” جاء لي مريض منذ عدة أسابيع يعاني من سرطان الدم المزمن، وقد ضمر جزء من طحاله بسبب تضخم الطحال، أنه مؤلم للغاية ، كان هناك ألم حاد في معدته ” الألم يحدث دائما في الربع العلوي الأيسر من البطن ذلك لأن هذا مكان تواجد الطحال في الجسم . هناك أيضا أسبابا أخرى محتملة لألام المعدة.وفقا لدكتور ليفيس ، الحمى أو القشعريرة ليست الأعراض الأكثر شيوعا، وعادة ما تحدث فقط في ربع حالات سرطان الدم الحادة وتقريبا لا تحدث أبدا في حالات سرطان الدم المزمن. في كثير من الأحيان، الحمى المتكررة منخفضة درجة الحرارة تشير إلى العدوى ضعف الجهاز المناعي، والتي قد تكون أيضا بسبب سرطان الدم.يحدث التعرق الليلي غالبا بسبب الإلتهابات والتي قد تكون مرتبطة بسرطان الدم. وكما تقول دكتور كريللي ” لقد كنت منقوع، و ملابسك منقوعة، شئ كهذا لابد من فحصه”.على الرغم من أنه ليس شائعا، يمكن أن يكون الصداع المتكرر ذو الدقات القوية علامة على فقر الدم المرتبط بسرطان الدم أو حتى حالة مهددة للحياة بسبب النزيف في الرأس.الشحوب المفاجئ علامة لفقر الدم في حالات سرطان الدم الحادة و بعض حالات السرطان المزمنة مثله مثل الصداع،التعب و ضعف التنفس. وكما يقول دكتور ليفيس “إذا كانوا يظهرون شاحبين جداً،فإنهم في حالة متقدمة جدا من المرض، انهم دائما ما يكونون مرهقين للغاية. إذا كان مستوى كرات الدم الحمراء منخفض بما فيه الكفاية لتكون شاحباً، فإنك ستلهث إذا ما تنقلت عبر الغرفة”.طبقا لدكتور ليفيس ، فإن الشعور بالألم في العظام هو علامة غير شائعة نسبيا ولكن غالبا ما تكون واضحة لكل من الأنواع المزمنة والحادة من سرطان الدم. تتكون خلايا سرطان الدم داخل نخاع العظام،لذلك إذا شعرت بأي شئ من ألم خفيف إلى ألم شديد في عظامك، عليك مراجعة طبيبك .تقول دكتور كريللي ، قم بفحص رقبتك،الإبط ، و مناطق الفخذ إذا ما كان هنالك تورّم ملحو ولكنه غير مؤلم في الغدد الليمفاوية. فمن الطبيعي للغدد أن تكبر و تصغر في الحجم وذلك أثناء فترة العدوى،ولكن إذا ظلت كبيرة في الحجم أو مازالت تكبر،فقد يكون ذلك علامة على سرطان الدم أو سرطان الغدد الليمفاوية.واحد من كل 20 مريضا بسرطان الدم تقريبا قد يعاني من طفح جلدي والذي يكون نوعا من اثنين: سرطان الدم الجلدي ، أو طفح جلدي ناتج عن متلازمة سويت ، والذي عادة ما يرتبط بسرطان الدم. وكما يقول دكتور ليفيس ” سرطان الدم الجلدي يبدو تقريبا كما لو أن هناك كتلة وضعت بداخله ” “كما لو كان تل صغير بدأ في النمو، أحيانا يمكن أن يكون شيء يشبه اللوحة”.أما الطفح الجلدي الناتج عن متلازمة سويت، فإنه يظهر شديد الإحمرار،مشابه لتفاعل الحساسية. على الرغم من أن الطفح الجلدي يأتي في جميع الأشكال و الأحجام، إلا أن الطفح الجلدي المرتبط بسرطان الجلد لديهم شئ واحد مشترك: سوف تظل تنمو و تنتشر !إذا كان لديك عدوى صغيرة واحدة ولم تستطع التخلص منها،مهما أخذت من مضادات حيوية وصفها لك طبيبك، فلابد لك من أن تحصل على صورة دم كاملة لتتحقق من وجود تشوهات في كرات الدم البيضاء، نسبة الهيموجلوبين و مستويات الصفائح الدموية. تؤدي مستويات خلايا الدم البيضاء الغير طبيعية إلى ضعف جهاز المناعة، والتي يمكن أن تفسر العدوى المتكررة و الشعور دائما بأنك على وشك الإصابة بنزلات البرد أو العدوى.هذا ، بجانب علامات أخرى مثل التعب أو الكدمات، هذا يجب أن يكون كافيا لذهابك الى الطبيب.وكما يقول دكتور ليفيس “سرطان الدم دائما ما يكون مفاجئ، إنه يتسلل إليك “. ولأن مرضى سرطان الدم ممكن أن لا تظهر عليهم أي أعراض أو يظهرون أعراض شائعة لأمراض أخرى، فمن المهم أن تقوم بالفحص البدني، صورة الدم الكاملة، و أخذ عينة من نخاع العظام، هذه الفحوصات سوف تحدد نوع سرطان الدم و تحدد أيضا العلاج اللازم .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً