هل تساهم الكركدية فعلاً في رفع ضغط الدم؟

هل تساهم الكركدية فعلاً في رفع ضغط الدم؟

تعرف الكركديه بأسماء مختلفة وشائعة جداً منها شراب الفراعنة، الشاي الأحمر وشاي الملوك. إن شاي الكركدية في الحقيقة لا يشبه باقي أنواع الشاي ذلك لأنه يستخرج من زهرة الكركدية، وهي نبتة منزلية معروفة. إن هذه الزهرة مشهورة بالكثير من الخصائص المفيدة منها منعها للشعور بالعطش، فتح الشهية والمساعدة على الهضم. إلّا أن الكركدية تؤثّر بشكل كبير على ضغط الدم، سنشرح لكم كيف.

 

هل ترفع الكركدية ضغط الدم؟

 

هناك اعتقاد سائد بأن المشروب البارد من الكركديه يساعد على تقليل الضغط، أمّا المشروب الساخن يساهم برفعه. ولكن الحقيقة مختلفة فشراب الكركدية البارد وشاي الكركدية الساخن يعملان على خفض ضغط الدم.

 

من هنا إن درجة حرارة شاي أو مشروب الكركدية لا تلعب دوراً هاماً في التأثير على الضغط بسبب عمل المعدة على تعديل حرارة أي سائل او طعام يدخلها فوراً.

 

لذا ولخفض ضغط الدم، يوصي المهنيين الصحيين من جامعة Michigan Health System:

– يجب أن يحتوي الكوب الواحد من شاي الكركدية على ملعقة صغيرة من زهورها المجففة.

– يمكنكم تناول ما يصل إلى ثلاثة أكواب من الشاي الكركديه يومياً.

– أمّا إذا كنتم تعانون من ارتفاع الضغط بشكل مستمرّ يمكنكم شرب 500 ملليلتر من شاي الكركديه كل يوم قبل وجبة الإفطار ما يساعد أيضا على خفض مستويات ضغط الدم.

 

بعض النصائح عند استخدام الكركدية

 

ضرورة الالتزام بتوصيات الطبيب

 

– على الرغم من الفوائد الصحية المحتملة المرتبطة بالكركديه، إن علاج ارتفاع ضغط الدم بواسطة هذه العشبة ليس مناسباً للجميع خصوصاً الأطفال والأمهات الحوامل أو المرضعات. لذا من الضروري تجنب استخدام الكركديه دون استشارة الطبيب أولا.

 

– كما ان الشخص الذي يعاني من مشكلة ارتفاع الضغط، عليه مراجعة الطبيب المختصّ قبل البدء بتناول شاي الكركدية ذلك لمعرفة الكمية المناسبة لحالته الصحية.

 

التفاعلات مع الأدوية

 

استهلاك الكركديه قبل أخذ جرعة من الاسيتامينوفين قد يزيد من تفاعل الجسم بشكل مبالغ فيه مع هذه المادة المسكنة للألم. لذا من الضروري عدم تناول شاي الكركدية مع الأدوية التي تحتوي على هذه المادة العلاجية.

 

لقراءة المزيد عن الكركدية إضغطوا على الروابط التالية:

 

 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً