فوائد البروبيوتيك في تنحيف محيط الخصر

فوائد البروبيوتيك في تنحيف محيط الخصر

تعتبر دهون الخصر من اكثر انواع الدهون الخطيرة والتي يصعب التخلص منها في بعض الاحيان، وهي اضافة الى خطورتها على الصحة فانها تشكل منظرا غير محبب للمرأة التي تحب ان تتمتع بجسم ممشوق وخصر نحيل.

لهذا ينصح خبراء التغذية والاطباء بضرورة العمل على التخلص من دهون الخصر بكل الطرق الصحية المناسبة، ويركز البعض منهم على البروبيوتيك كعنصر فعال في تنحيف محيط الخصر والتخلص من الدهون المتراكمة فيه.

بداية ما هو البروبيوتيك؟

البروبيوتيك هو نوع من الخمائر النافعة لصحة الانسان خاصة للمعدة، ويمكن الحصول عليه بشكل خاص من الزبادي ومنتجات الالبان والجبن اضافة الى المكملات الغذائية.

ويساهم البروبيوتيك بشكل خاص في علاج مشاكل المعدة والقولون اضافة الى تنحيف محيط الخصر حسبما وجد عدد من العلماء النرويجيون.

فوائد البروبيوتيك في تنحيف محيط الخصر

قام عدد من الباحثين النرويجين من مستشفى “فيستفولد ترست” في تونسبرغ شرق النرويج، بتحليل 15 دراسة سابقة حول البروبيوتيك وفقدان الوزن وخلصوا الى نتيجة مفادها ان استهلاك الزبادي يوميا على سبيل المثال، يمكن ان يساعد على خسارة حوالي نصف كيلوجرام من الوزن في مدة 3 اسابيع فقط.

وهذه النتيجة تدعم مجموعة اخرى من الادلة التي توصل اليها العلماء سابقا والتي تتحدث عن اهمية البروبيوتيك في مساعدة الاشخاص البالغين على التخلص من السمنة الزائدة.

ويحلل الخبراء ان منتجات البروبيوتيك تعمد لتصحيح خلل القناة الهضمية وبالتالي تساعد الجسم على حرق سعرات حرارية اكثر.

وكان الباحثون في النرويج قد قاموا بدراسة بيانات حوالي الف شخص من البالغين الذين يعانون من سمنة مفرطة وشهدوا نتائج ملموسة في خفض الوزن بعد تناول مكملات غذائية تحتوي على بكتيريا البروبيوتيك وذلك في مدة تتراوح بين 3-12 اسبوعا.

كما لاحظ الباحثون انعكاسات ايجابية لتناول منتجات البروبيوتيك على مؤشر كتلة الجسم، من حيث خسارة حوالي 0.27 كيلومتر مربع في مؤشر كتلة الجسم مع تسجيل انخفاض بسيط في نسبة الدهون.

وبحسب الدكتور هايدي بورجراس، التي قادت فريق العلماء في النرويج، فان نتائج التحليل التلوي، وهو تحليل احصائي لدراسات متوافقة، اظهر ان تناول مكملات البروبيوتيك لفترة قصيرة يمكن ان يساعد على خفض وزن الجسم ومؤشر كتلة الجسم ونسبة الدهون، مضيفة ان النتائج وان كانت قليلة فانها مؤثرة.

لكنها اضافت انه يجب اجراء المزيد من البحوث لتأكيد هذه النتائج الاولية.

جدير بالذكر ان كثرة تناول السكر والكربوهيدرات والاطعمة المصنعة يؤدي لافساد الميكروبيوم والبكتيريا المفيدة في الجهاز الهضمي، ما يؤدي الى زيادة الوزن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً