مهرجان أبوظبي يحتفل بـ 100 عام من التانغو

مهرجان أبوظبي يحتفل بـ 100 عام من التانغو

أعلنت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون اليوم، تنظيمها حفلاً خاصاً قُبيل الإعلان عن فعاليات مهرجان أبوظبي، تحت عنوان “مئة عام على لا كومبارسيتا: نشيد التانغو”، بالتعاون مع سفارة الأوروغواي، وبالشراكة مع مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي.
وحسب بيان صحفي تلقى 24 نسخة منه، يحيي الحفل الذكرى المئوية لمقطوعة التانغو “لا كومبارسيتا” الأشهر عالمياً، والذي يقام يوم 23 نوفمبر(تشرين الثاني) 2017 في مسرح الصندوق الأسود في مركز الفنون بجامعة نيويورك-أبوظبي.ويقدم العرض الذي يُقام في العالم العربي لأول مرة، الفنان هيكتور أوليسيس باساريلا، عازف آلة الباندونيون، وفرقته التي تضم مجموعة من أبرز الموسيقيين الأوروغوايانيين، كما ينضم إليهم نيلسون جميل شعبان، سفير الأوروغواي لدى الإمارات، الذي سيعزف على البيانو، في ليلة ستأخذ الجمهور في رحلة لاستكشاف الغنى الموسيقي وروعته. وتأتي تسمية “لا كومبارسيتا” من كلمة “كومبارسا” ومعناها “الاحتفال”، وفي الحفل، سينتقل الجمهور إلى أجواء كرنفالية حقيقية، تعود بهم إلى القرن العشرين في أمريكا الجنوبية، ليطلوا على أجواء أوروغوايانية مفعمة بالمشاعر الحية والتعبير الثقافي العريق.ويعتبر هيكتور أوليسيس باساريلا أحد أفضل عازفي آلة الباندونيون في العالم، ومن أهم الملحنين في مجال التانغو الحديث، ويقدم الحفل إلى جواره عازفو الباندونيون، ابنه؛ روبيرتو باساريلا والفنانين تانيا كولانجيلي وماركو دي بلازيو، حيث سيحظى الجمهور بفرصة الاستمتاع بعروض موسيقية مبتكرة لموسيقى التانغو التقليدية والمعاصرة، بالإضافة إلى مقطوعات لشوبان وباخ، تظهر التنوع في الفن والأدوات الموسيقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً