صحفية برازيلية تكشف سبب عدم سعادة نيمار مع PSG

صحفية برازيلية تكشف سبب عدم سعادة نيمار مع PSG

كشفت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية نقلاً عن الصحفية البرازيلية ناتالي جيدرا، عن سبب عدم سعادة مواطنها نيمار دا سيلفا، مع نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان.
وخرجت شائعات في الأونة الأخيرة، تشير إلى أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا البالغ من العمر 25 عاماً، ليس سعيد مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، خاصة وبعد سقوط دموعه في مؤتمر صحفي لمنتخب بلاده الأسبوع الماضي.

وانضم الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا، إلى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في الصيف الماضي، قادماً من نادي برشلونة الإسباني، في صفقة وصلت قيمتها نحو 222 مليون يورو، بعد دفع الفريق الباريسي قيمة الشرط الجزائي في عقده مع الفريق الكتالوني.

ووفقاً للصحفية البرازيلية الشهيرة ناتالي جيدرا، والتي كانت تتابع نيمار دا سيلفا وهو في عامه الـ19 عندما كان لاعباً في نادي سانتوس، فأن نيمار ليس سعيدًا في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بسبب الضغوطات وبعد أن أصبح أغلى لاعب في العالم.
وتحدثت في تصريحات مع شبكة “سكاي سبورتس” قائلة: “نيمار تحمل الضغط منذ أكثر من 10 سنوات، ولكن بعد أن أصبح أغلى لاعب كرة قدم في التاريخ، ومطالبته بقيادة باريس سان جيرمان الفرنسي للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، بات يعاني من المسؤولية”.
وأضافت: “بعد رحيله من برشلونة إلى باريس سان جيرمان استغرب الجميع كثيراً، ولكن من الممكن أن يقود الفريق الباريسي للفوز بلقب الأبطال في نهاية الموسم، وحينها سيتحدث الجميع عن نجاح الصفقة، ولكن دون ذلك سيتحدث الجميع أيضاً عن فشلها”.

واختتمت حديثها بالتأكيد على أن قرار نيمار بالرحيل عن نادي برشلونة قرار جريء، لذلك عليه أن يتجمل الضغوطات وقيادة الفريق الباريسي للفوز بدوري أبطال أوروبا، من أجل الحصول على جائزة أفضل لاعب العالم في العالم.
جدير بالذكر أن البرازيلي نيمار دا سيلفا، سجل 11 هدفاً في 12 مباراة هذا الموسم مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، في جميع المسابقات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً