رئيس الصليب الأحمر الدولي: القوة الناعمة للإمارات تكرس مكانتها عالمياً

رئيس الصليب الأحمر الدولي: القوة الناعمة للإمارات تكرس مكانتها عالمياً

أكد رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير أن القوة الناعمة لدولة الإمارات تكرس مكانتها عالمياً، مشيداً في هذا الصدد بمبادرة الدولة بإنشاء مجلس القوة الناعمة الذي يعد عملاً رائعاً يسهم في تعزيز السمعة الإيجابية للدولة، وأثنى في الوقت نفسه على الدور الإنساني الذي تلعبه الإمارات في المنطقة والعالم بأسره وجهودها الإنسانية البارزة في اليمن، مشيداً بالمكانة الرائدة التي وصلت إليها الدولة في مجالات تطوير العمل الدبلوماسي ودعم الأعمال الإنسانية والخيرية على مستوى العالم.
وقال بيتر ماورير في حوار مع وكالة أنباء الإمارات «وام» إن القوة الناعمة لدولة الإمارات تكرس مكانتها عالمياً.
وأكد أنه كدبلوماسي سويسري كان مسؤولاً عن دبلوماسية القوة الناعمة في سويسرا يقدر كثيرا قيام الدول بتطوير مهارات القوة الناعمة والانخراط في حلول تفاوضية ومحاولة إقناع الأطراف المتضاربة باللجوء إلى خيارات سلمية بما يسهم في تحقيق الاستقرار، مثمناً بشأن ذلك جهود الدولة لتطوير مهارات القوة الناعمة، مؤكداً أن ما تم يمثل عملاً رائعاً من شأنه أن يسهم في تعزيز السمعة الإيجابية للدولة في الخارج والداخل.
وعن أوجه التعاون مع دولة الإمارات في المجال الإنساني، قال ماورير إنه على امتداد العامين الماضيين كنا نتعاون بشكل متزايد وفعال مع الدولة من خلال تواجد اللجنة في المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بدبي، مؤكداً أن قنوات التعاون والتنسيق زادت بين الجانبين عبر المشاركة سوياً في مهام إنسانية متعددة.
وقال رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن اللجنة تقدر كثيراً الدور الأساسي الذي تلعبه دولة الإمارات في المجال الإنساني بالمنطقة والعالم بأسره وتقدر جهودها الإنسانية البارزة في اليمن. وأشاد بنهج دولة الإمارات للعمل الإنساني الذي لا ينظر إلى دين أو عرق أو لون، مشيراً إلى أنها ذات الفلسفة التي يعمل بموجبها الصليب الأحمر الدولي وتقوم على تلبية الاحتياجات الإنسانية فقط دون النظر إلى التحالفات أو الديانات أو الثقافات.
وأضاف أن هذا هو النهج الأكثر عملياً في عالمنا فمن يتصدى للعمل في هذا المجال يتعين عليه احترام القانون الإنساني الدولي الذي هو الإطار الأساسي الذي يجب أن يجري العمل الإنساني الدولي في سياقه فنحن لا نقوم بتقديم المساعدات فحسب وإنما نتواصل مع الأطراف المتخاصمة حتى تتصرف بشكل مقبول وتظهر الامتثال للقواعد واللوائح اللازمة.
وأكد بيتر ماورير أن الهلال الأحمر الإماراتي شريك مهم وقيم للجنة الدولية للصليب الأحمر في جميع أنحاء العالم، مضيفاً أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تعمل مع الجمعيات الوطنية وتلتزم بالعمل الإنساني المحايد والمستقل.
وكانت أكاديمية الإمارات الدبلوماسية وبالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي استضافت أول من أمس رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جلسة نقاش تفاعلية حول «الدبلوماسية الفعالة في الأعمال الإنسانية» حضرها حشد من الدبلوماسيين بالإضافة إلى عدد من الطلبة وأعضاء هيئة التدريس وموظفي الأكاديمية.
وتحدث رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن أهمية المبادئ والأعمال الإنسانية ومدى ارتباطهما بالدبلوماسية. وأشاد ماورير خلال الجلسة بالمكانة الرائدة التي وصلت إليها دولة الإمارات العربية المتحدة في مجالات تطوير العمل الدبلوماسي ودعم الأعمال الإنسانية والخيرية على مستوى العالم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً