شرطة دبي تنظّم مسيرة مجتمعية غداً

شرطة دبي تنظّم مسيرة مجتمعية غداً

أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي عن تنظيمها مسيرة مجتمعية غداً بمناسبة اليوم الدولي للتسامح، تضم نخبة من كبار الشخصيات البارزة في الدولة وعدد كبير من الجنسيات العربية والأجنبية، وذلك بالتعاون مع جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح، وهيئة تنمية المجتمع، ومؤسسة وطني الإمارات، ومجموعة مراس، وبرعاية أمنيات.
ويتزامن الحدث الضخم مع اليوم الدولي للتسامح الذي يتم الاحتفال به كل عام في يوم 16 من شهر نوفمبر بهدف ترسيخ القيم الإنسانية النبيلة، وتهدف المسيرة التي ستنطلق غداً في السيتي ووك الساعة 11:30 صباحا إلى تعزيز رسالة التسامح والتعايش، وترسيخ ثقافة تقبل الآخر على اختلاف التعددية والفكر والعقيدة والثقافة.
وأكد العميد عبدالله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، أن القيادة العامة لشرطة دبي شرطة مجتمعية تحرص دائماً على الاحتفاء بمختلف المناسبات المحلية والعربية والعالمية، والمشاركة بفاعلية في جميع المبادرات التي تطلقها القيادة الرشيدة في الدولة، وإيماناً منها بأهمية التسامح والتعايش السلمي بين كل الطوائف والعقائد والمذاهب.
وهو نهج الدولة، وتسير عليه القيادة العامة لشرطة دبي فقد نظمت بالتعاون مع جائزة محمد بن راشد للتسامح مبادرة يوم التسامح بحضور نخبة من الشخصيات البارزة في الدولة والعديد من أعضاء السلك القنصلي، وأبناء الجاليات العربية والأجنبية في الدولة. وقال العميد الغيثي إنه في الوقت الذي أخذت فيه مظاهر التطرف والعنصرية والكراهية بالتنامي في بقاع عدة من العالم، تثبت دولة الإمارات العربية المتحدة أنها بلد التسامح والتعايش والحب.
حيث يعيش على أرضها أكثر من 200 جالية من مختلف الجنسيات في ود وانسجام كاملين، وهذا ما يدعو إليه قادتنا في الدولة ويحرصون على نشره بين الأمم وتعزيزه، كما إن دولة الإمارات تعد أول دولة في العالم تعين وزيراً للتسامح. يذكر أن المسيرة ستشمل مسابقات وجوائز لهواتف آيفون X للجمهور المشارك خلال السحب النهائي الذي سيقام على هامش المسيرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً